ايسكوم جنوب افريقيا تراقب مسار الصكوك الاسلامية

2014 09 20
2014 09 20

27دبي – صراحة نيوز – رصد –  قالت شركة “إيسكوم” الحكومية الجنوب أفريقية القابضة، والتي تتولى قطاع إنتاج الكهرباء في البلاد، إنها تراقب مسار الصكوك الإسلامية التي أصدرتها حكومة جنوب أفريقيا من أجل اتخاذها معيارا لاستطلاع إمكانية الحصول على تمويل إسلامي لمعالجة مشاكلها التمويلية.

وكانت جنوب أفريقيا قد باعت الأربعاء صكوكا إسلاميا بكلفة متدنية جدا مقارنة بالاقتراض التقليدي بالدولار، ما فتح شهية شركة “إيسكوم” الراغبة بسد فجوة التمويل لديها، والمقدرة بأكثر من 22 مليار دولار، من خلال خيارات بينها سوق التمويل الإسلامية، وفقا لما ذكرته شركة “ABSA” الاستثمارية التابعة لمجموعة “بنك باركليز” في أفريقيا

وكانت حكومة جنوب أفريقيا قد أصدرت صكوكا بقيمة 500 مليون دولار بهامش ربح يبلغ 3.9 في المائة، في حين أن الفائدة على ديون “إيسكوم” تبلغ 5.89 في المائة.

وكانت وزارة المالية الجنوب أفريقية قد عقدت اجتماعا في 14 سبتمبر/أيلول الجاري لدراسة أوضاع الشركة بهدف ضمان “أمن الطاقة” في البلاد واستمرار توفيرها، وأقرت حزمة لمساعدتها على تجاوز مشاكلها المالية والإدارية التي تهدد وجودها، بما في ذلك العجز الكبير في ماليتها بسبب التكلفة العالية التي تفرضها عليها طرق الإنتاج في ظل تراجع إنتاج المعامل العاملة بالفحم.

وبحسب الخطة، ستقدم الحكومة دعما ماليا للشركة، على أن تقوم الأخيرة أيضا باستدانة قرابة 4.5 مليارات دولار.