بازار خيري بالطفيلة للحرف اليدوية السورية والاردنية

2014 06 11
2014 06 11

DSCF0010الطفيلة – صراحة نيوز – نظمت اللجنة المحلية المجتمعية التابعة لهيئة الإغاثة الدولية للتنمية في محافظة الطفيلة، بالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بازارا خيريا يتضمن صناعات حرفية تقليدية يدوية وأطعمة شعبية اعدتها اللاجئات السوريات في الطفيلة وسيدات المجتمع المحلي .

ويشتمل البازار الذي افتتحه محافظ الطفيلة احمد جرادات في قاعة الصندوق الأردني الهاشمية للتنمية البشرية بحضور ممثلين عن المفوضية وهيئة الإغاثة ورؤساء جمعيات خيرية وتعاونية وعائلات سورية وأفراد من المجتمع المحلي، على مطرزات وبسط تراثية إضافة إلى منسوجات صوفية وخياطة صناعية وأعشاب طبية وأطعمة شعبية تقليدية واكسسورات ومشغولات خزفية وفخارية وتنسيق الزهور وصناعة الصابون .

وقال رئيس اللجنة علي البداينة ان حزمة من البرامج والأنشطة الاجتماعية والتثقيفية والصحية استهدفت اللاجئين السوريين في محافظة الطفيلة تم تنفيذها منذ تأسيس اللجنة العام الماضي حيث يعتبر إقامة البازار الذي يستمر يومين احد الفعاليات التي تستهدف دعم اللاجئين وتسويق منتجات السيدات اللواتي خضعن لدورات تدريبية متخصصة نفذتها المفوضية وهيئة الإغاثة الدولية .

وأشار إلى مشاركة الجمعيات التعاونية والخيرية في البازار بغية المساعدة في تسويق منتجات الجمعيات الخيرية والتعاونية والحرف اليدوية التي تصنعها السيدات في المنازل .

وبين البداينة ان اللجنة المحلية أعدت خطة ستنفذها العام الحالي تتضمن جملة من الخدمات والأنشطة التي تستهدف المجتمع المحلي واللاجئين حيال تعليم الأطفال باللعب وعقد دورات ومحاضرات قانونية ومحاضرات للسيدات عن الأمومة الآمنة وكيفية التربية الصحيحة عدا عن تقديم أوجه الدعم المادي للاجئين من خلال المفوضية السامية ومنظمة الاغاثة الدولية.

ولفت الى ان دعم المفوضية ومنظمة الإغاثة لخطة اللجنة المحلية سيستمر طيلة تواجد اللاجئين السوريين في الطفيلة وعددهم حسب إحصائية المفوضية نحو 2800 لاجئ ولاجئة في الوقت الذي تعكف فيه اللجنة على دراسة أوضاع اللاجئين السوريين في الطفيلة .