بالتعاون مع “القاهرة عمان “صندوق الائتمان العسكري يطلق برنامجاً مبتكراً لدفع رواتب أفراده ومنتسبيه

2016 10 31
2016 11 01

rr5555* 170 ألف مستفيد من حلول الدفع الإلكترونية التي تدعم تحقيق الاشتمال المالي في المملكة الأردنية الهاشمية

صراحة نيوز – أعلن صندوق الائتمان العسكري عن تعاونه مع شركة ماستركارد وبنك القاهرة عمَّان لإطلاق حلول دفع الكترونية والتي من شأنها المساهمة في توسيع نطاق المستفيدين من الخدمات المصرفية وتوفيرها لأكثر من 170,000 من أفراده ومنتسبيه.

وقد تأسس صندوق الائتمان العسكري في عام 2010 بتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة الأردنية. وبات اليوم الصندوق مزوِّداً رائداً للخدمات والمنتجات المصرفية التي تلبي احتياجات أفراد القوات المسلحة والجهات الأمنية، ليساهم بشكل فعال ومستدام في تحسين ظروفهم المالية ومنحهم حياة كريمة.

وقال السيد حسن العواودة مدير عام صندوق الائتمان العسكري: “تم تأسيس صندوق الائتمان العسكري تقديراً لجهود أفراده ومنتسبيه، ويهدف إلى تحسين نوعية حياتهم من خلال طيف واسع من الخدمات والمنتجات. ونحن فخورون للتعاون مع ماستركارد وبنك القاهرة عمان لإطلاق حلول الدفع الإلكترونية الى منتسبي القوات المسلحة والجهات الأمنية الأردنية، والذي من شأنه أن يساعدنا على تمكينهم من خلال منحهم مزيد من الاستقلال المالي وتعزيز أوضاعهم المعيشية”.

وبهدف الترويج للبرنامج الجديد واستقطاب المزيد من المشاركين من أفراد القوات المسلحة والجهات الأمنية في الأردن، تم تقديم مجموعة من المزايا تشمل جوائز يومية وأسبوعية وشهرية لمدة ستة أشهر، والتي تتألف بطاقات مدفوعة مسبقا لعدد 132 رابح تصل قيمتها للرابح الواحد 999 دينار، واشتراكات القنوات الرياضية بالإضافة الى شاشات لعدد 24 رابح ، إضافة إلى فرصة لربح سيارة من طراز كيا سيراتو موديل 2016.

وقال خالد الجبالي، الرئيس الإقليمي لماستركارد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: ” نحن في ماستركارد نؤمن بالدور الجوهري الذي يلعبه التعاون الوثيق بين القطاعين العام والخاص في خلق أثر إيجابي على حياة الأفراد، إلى جانب تعزيز الرفاه الاقتصادي والاجتماعي المستدام الذي تستفيد منه كافة فئات المجتمع. نحن نفخر بالتعاون مع صندوق الائتمان العسكري وبنك القاهرة عمان من خلال هذه الاتفاقية التي تمثل دليلاً دامغاً على نجاح مثل تلك الشراكات، إذ سيمنح البرنامج الجديد راحة البال والعديد من المزايا لهؤلاء الأفراد المسؤولين عن حماية أمن وطنهم”.

وباعتبارها واحدة من أكبر الحلول المالية لماستركارد في المنطقة، تُعَد هذه الاتفاقية مثالاً حياً على التعاون بين القطاعين العام والخاص لتحقيق رؤية ماستركارد المتمثلة بـ “عالم يتخطى حدود التعامل النقدي”، وتأكيداً على حاجة الحكومات في مختلف أنحاء العالم إلى تعزيز ما تبذله من جهود لتحقيق الشمول المالي من أجل إحراز التقدم الاقتصادي.

وقال السيد كمال البكري مدير عام بنك القاهرة عمَّان: “يسر بنك القاهرة عمَّان التعاون مع ماستركارد وصندوق الائتمان العسكري لإطلاق حلول الدفع الإلكترونية لمنتسبي وأفراد القوات المسلحة والجهات الأمنية. ويُعَد توفير الخدمات المالية لأكبر عدد ممكن من فئات المجتمع الأردني مسؤولية جادة، وتأتي مثل هذه المبادرات لتشجعنا على مواصلة الابتكار وتوسيع نطاق المستفيدين من حلولنا الفريدة التي تدعم تحقيق الشمول المالي وتمنح عملاءنا المزيد من المرونة والأمان فيما يتعلق بالخدمات المالية والمصرفية”.

وقال باسل التل، مدير ماستركارد في منطقة المشرق العربي: “أُطلِق هذا البرنامج ضمن إطار مبادرة تهدف إلى استخدام حلول الدفع الإلكتروني المتطورة بدلاً من التعاملات النقدية. وسيُمكِّن هذا البرنامج أفراد القوات المسلحة والأجهزة الامنية عملاء صندوق الائتمان العسكري من الحصول على رواتبهم ومكافآت التقاعد الخاصة بهم بشكل آمن عبر حسابتهم المصرفية؛ الأمر الذي سيحد بشكل كبير من الحاجة إلى الدفع النقدي وما يرتبط به من مخاطر”.