بحث التعاون بين جامعة الشرق الاوسط والجامعات الصينية

2013 07 09
2013 07 09

72بحث رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط  الدكتور يعقوب ناصرالدين و السفير الصيني في الاردن يوي هسياو يونغ بحضور رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور ماهر سليم افاق وسبل تعزيز العلاقات والتعاون العلمي والبحثي مع الجامعات الصينية.

وأكد رئيس مجلس الأمناء الى أن الجامعة توجه البحث العلمي ليكون ذا مردود اقتصادي يخدم التنمية المستدامة، مشيراً الى أن الجامعة تسعى الى بناء تعاون بحثي مع مؤسسات أكاديمية ومهنية ودولية مرموقة تخدم تطور الجامعة الذي ينعكس ايجابيا على الوطن.

وعرض الاستاذ الدكتور ماهر سليم مسيرة الجامعة والتطورات التي شهدتها منذ نشأتها، ومهمتها، ورسالتها، وأهدافها، وانجازاتها على مختلف الأصعدة، وتخصصاتها والبرامج التي تطرحها لتأهيل خريجين متخصصين متعددي اللغات والثقافات يمتلكون المهارات البحثية والاجتماعية اللازمة لتأمين احتياجات سوق العمل، وأن الجامعة بصدد فتح تخصصات وبرامج جديدة على المستويين البكالوريوس والماجستير مثل الطاقة المتجددة والصيدلة وإدارة المشاريع.

وقال إن  الجامعة  مهتمة في فتح آفاق التعاون مع الجامعات العالمية في المجالات كافة.

من جهته أشاد السفير الصيني بالعلاقات القائمة بين الأردن والصين في مختلف المجالات وخاصة الثقافية والعلمية مؤكدا تميز التجربة الأردنية في التعليم العالي والتعليم الخاص.

وجال  السفير يرافقه رئيس الجامعة في مرافق الجامعة المختلفة، وأعرب عن إعجابه بالمستوى الاكاديمي المتقدم والبرامج الدراسية التي تطرحها الجامعة واهتمامها ورعايتها للطلبة .