بدء العمل في مشروع تزويد محافظة الكرك بـ5ملايين م3 اضافية من المياه

2014 12 27
2014 12 27

مياهصراحة نيوز -وقع الدكتور حازم الناصر وزير المياه والري اتفاقية بدء تنفيذ المشروع الريادي والهام لتزويد محافظة الكرك بحوالي 5 ملايين م3 سنويا من مياه سد الموجب ونقلها بعد معالجتها وتنقيتها وفق افضل المواصفات الى قرى ومناطق محافظة الكرك وبالأخص المناطق الشمالية بحضور امين عام سلطة المياه م. توفيق الحباشنة ومساعد امين عام الوزارة م. علي صبح المساعد لشؤون المياه م. بسام صالح والمساعد للصرف الصحي م. مالك الرواشدة ومدير المشروع م. اكرم الربضي وعدد من كبار مسؤولي الوزارة وسلطة المياه.

وبين الناصر بحضور كبار مسؤولي وزارة المياه والري وسلطة المياه ان هذا المشروع الحيوي والهام جاء لمواطهة النقص في كميات المياه المخصصة لهذه المناطق وازدياد الطلب نتيجة تزايد الاعباء على جميع مناطق المملكة نتيجة الظروف الاستثنائية التي تشهدها المملكة بسبب موجات اللجوء السوري والاوضاع في المنطقة وأمسى الاردن من اكبر المتاأثرين بهذه الظروف .

واوضح وزير المياه والري ان هذا المشروع  التي تجهيز وثائقه ودراساته بفترة قياسية وسيبدأ تنفيذه مباشرة  جاء في اطار خطط الوزارة / سلطة المياه للتعامل مع ازدياد الطلب المتزايد يوما بعد يوم من خلال تنفيذ مشاريع وطنية وبكلف معقولة ومن الممكن تنفيذها بخبرات محلية حيث يتوقع انجازها بفترة قياسية قبل حلول صيف 2015 ليبدأ تزويد هذه المناطق باحتياجاتها المائية قبل حلول شهر تموز القادم.

وبين ان هذه المناطق عانت خلال السنوات الماضية من نقص في حصص المياه نتيجة ازدياد اعداد المستخدمين وتوسع جميع الخدمات المقدمةمع ما رافقه من نقص وتذبذب في كميات المياه التي تزودها آبار المياه في المحافظة نتيجة التغييرات المناخية وانخفاض مستوى الاحواض المائية وخاصة آبار اللجون والسلطاني بالرغم من اتخاذ الوزارة/ سلطة المياه اجراءات بتحويل آبار القطرانة الى المحافظة لتعزيز قدراتها المائية .

واضاف ان هذا المشروع الرائد سيعمل على تعويض النقص في كميات مياه الشرب لجميع مناطق شمال محافظة الكرك وكذلك مناطق القصبة وجنوب المحافظة من خلال تحويل كميات المياه التي كانت تتزود بها هذه المناطق من المصادر اعلاه الى هذه حيث سيتم تزويدها  بمياه محلاة ومعالجة بطاقة 500 م3/ ساعة ضمن مشروع تنفذه كوادر وطنية اردنية.

وقال وزير المياه والري الدكتور حازم الناصر ان المشروع يشمل تنفيذ خطوط ناقلة بأقطار 400 ملم تمتد من سد الموجب وحتى خزان شيحان وبطول 18,5 كم وكذلك انشاء مأخذ على سد الموجب وتركيب 6 مضخات اتوماتيكية غاطسة مع تنفيذ 3 خزانات بسعة 2000 م3 لكل واحد لتزويد  مناطق لواء قرى العمرو ولواء القصر ولواء فقوع نتيجة التوسعات العمرانية الكبيرة في هذه المناطق وتوفير شبكة مياه جديدة للشرب.

وأكد الناصر انه سيتم ايضا انشاء محطة رفع وسطية لضخ مياه الى منسوب محطة المعالجة التي سيتم انشاءها بطريقة متقدمة وحديثة بحيث تعتمد على تقنية الاغشية ومزودة بنظام SCADA الذي يربط محطة املعالجة ببقية مكونات المشروع مع انشاء مختبر مياه متقدم وحديث موقعي لغايات اجراء الفحوصات المخبرية اللازمة على المياه اولا بأول وانشاء محطة رفع سطحية لضخ المياه الى خزان شيحان وربط الخطوط على الخزان مع عقد ادارة وتشغيل لمدة عام كامل من قبل المقاول المحلي وسلطة المياه .

وبين الوزير ان  تنفيذ هذا المشروع الريادي والحيوي وبكلفة حوالي 10 ملايين دينار اردني كمنحة مقدمة من حكومة الكويت الشقيقة وخزينة حكومة المملكة الاردنية الهاشمية سيضمن تحسنا ملحوظا في خدمات التزويد المائي في جميع مناطق شمال الكرك  لخدمة اكثر من 40 الف مواطن في مناطق مختلفة من الكرك وهي قرى ابو ترابة ومسعر ومغير وأريحا وكذلك القصر والربة والسماكية والحمود ودمنة والروضة والياروت وفقوع وأمرع وصرفا والزهراء  كونها ستتزود مباشرة من هذه المياه مع  زيادة حصص مناطق جنوب وقصبة الكرك بما يزيد على 400 م3/ ساعة عما ماهو الوضع عليه حاليا.

وبين ان مناطق اخرى في الكرك سيتم تعزيزها بكميات اضافية مثل مناطق لواء المزار وعي قرى الخريشا وقرى النعيمات وذات راس وشقيرا والطيبة وام الغزلان ومجرى وجحرا والطالبية وضباب وكذلك عي وجوزة وكثربا والعراق ومؤتة ومناطقها المجاورة والمطلات الغربي والشرقي وحي الامير ومناطق القصبة  سيتم زيادة حصصها بكميات كافية تضمن تغطية احتياجاتها مع بداية الصيف القادم مؤكدا ان الحكومة تعمل بكل امكانياتها لتنفيذ كافة المطالب والاحتياجات بما يحقق المستوى الذي تتطلع اليه قيادتنا الهاشمية في خدمة مواطننا الكريم حيثما كان كالجهود الحالية لحفر بئر للمياه في منطقة الطيبة لتأمينها بأحتياجاتها المائية .

واوضح وزير المياه والري ان هذا المشروع الحيوي الهام سيكون له دورا هاما في احداث نقلة نوعية في مشاريع المنفذة من قبل ادارة قطاع المياه كونه يوفر مياها سطحية وبكلفة اقل من المياه المستخرجة من الابار خاصة في مناطق مثل الكرك التي يوجد فيها عدد كبير من الابار العميقة وتحتاج لصيانة مستمرة وكذلك كلف مالية كبيرة لعمليات الضخ معربا عن شكره للجهود الحثيثة من قبل مهندسي سلطة المياه لاخراج هذا المشروع الحيوي الى حيز الوجود وبسرعة قياسية .

واوضح الوزير ان الوزارة انفقت اكثر من 92% من قيمة مشاريع المنحة الخليجية المخصصة للمياه والبالغة 68 مليون وبلغ حجم الانفاق على المشاريع للمياه والصرف الصحي 400 مليون دينار اردني خلال 2014 .