بدء امتحانات “التوجيهي” اليوم

2013 12 28
2013 12 28

163 صراحة نيوز – يبدأ اليوم 170969 طالبا وطالبة أداء امتحانات شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) للدورة الشتوية 2013 – 2014 لجميع الفروع الأكاديمية والمهنية.

ويتوجه 35 ألفا منهم لأداء امتحان المستوى الثاني لمبحث الثقافة العامة، في أولى جلسات الامتحان، التي تنتهي في الحادي والعشرين من كانون الثاني (يناير) المقبل، وفق الناطق الإعلامي للوزارة وليد الجلاد.

ووجهت الوزارة أمس، رسائل تربوية للطلبة على شكل مطبوعات، تتضمن نصائح للسير في الامتحان من دون عقبات او منغصات.

ودعت الوزارة الطلبة، إلى قراءة التعليمات المدونة على بطاقة الجلوس ولوحة الإعلانات، والالتزام بما جاء فيها، لما تحويه من فائدة تعود بالنفع عليهم.

وأكدت الوزارة على اصطحاب الطلبة لبطاقة الاشتراك ووثيقة اثبات شخصية ( هوية احوال مدنية، او جواز سفر للطلبة الاردنيين او غير الاردنيين)، لأنه لن يسمح بدخول قاعة الامتحان لأي كان من دون إثبات.

وأشارت الوزارة في رسالتها التي حصلت “الغد” على نسخة منها أنه “لن يسمح بدخول اي طالب الى قاعة الامتحان بعد الساعة 11.00 صباحا موعد بدء الامتحان.

كما دعت الطلبة الى عدم اصطحاب اي مادة تتعلق بالامتحان إلى القاعة، مثل القصاصات الورقية، لأن ذلك يؤدي الى حرمان من يدخلها من تأدية امتحان ذلك المبحث وعلامته.

وأوضحت الوزارة ان اصطحاب أي اجهزة خلوية او سماعات لاقطة الى داخل القاعة، لاي سبب، سيعرض مصطحبها للحرمان من دورة امتحانية كاملة.

ولفتت الى ان إثارة الشغب أو تمزيق دفتر الإجابة في قاعة الامتحان، او الخروج من القاعة قبل نهاية الامتحان، سيعرض من يقوم بذلك للحرمان من دورة امتحانية كاملة.

وبينت الوزارة، ان رفض الطلبة للتفتيش قبل دخول قاعة الامتحان يحرم الرافضين من حق دخول القاعة ومن تأدية الامتحان.

وزير التربية والتعليم محمد الذنيبات أكد خلال مؤتمر صحفي عقد الثلاثاء الماضي أن الوزارة، فرغت من اتخاذ الإجراءات الإدارية والفنية اللازمة لعقد الامتحان، بطريقة سليمة وبأجواء مريحة.

ولفت الذنيبات إلى أنه سيتقدم للامتحان نحو 39377 مشتركاً ومشتركة من الفرع العلمي، و36897 من “الأدبي”، و64796 من “الإدارة المعلوماتية”، و481 من “الشرعي، و2858 من “الصحي”.

كما بين أن عدد الطلبة المشتركين في الامتحان من الفروع المهنية يصل الى 26560 مشتركاً ومشتركة.

وأكد الوزير أن 24 الف معلم ومعلمة، سيراقبون الامتحانات في قاعات الامتحان كافة وعددها 1927، منها قاعة في المدرسة العربية بتونس، وتخصيص 42 قاعة احتياطية لكل مديرية تربية وتعليم لمواجهة أي طارئ.

وأوضح الذنيبات أن عدد الطلبة الكفيفين المشتركين في الدورة بلغ عددهم 74، أما ضعاف البصر فبلغوا 80 والصم 196، والمصابون بشلل دماغي 47، وأصحاب الإعاقات الحركية 119.

ولفت الى ان الامتحان لن يجرى خارج قاعاته المحددة، باستثناء مراكز الإصلاح والتأهيل، اذ يبلغ عدد من سيشاركون في هذه المراكز 103 نزلاء، موزعين على 8 قاعات، وكذلك في المستشفيات، إذ سيؤدي طلبة يعانون من أمراض مزمنة، وأدخلوا للمستشفى قبل بدء الامتحان لاسباب مرضية واضحة، الامتحان.

وفيما يتعلق بالطلبة من أصحاب الإعاقات، أوضح أن هناك إجراءات خاصة لعقد امتحانهم، من حيث الوصول للقاعات والمراقبة، وعقده بما يتناسب مع واقعهم الصحي.

ودعا الذنيبات أولياء امور الطلبة والمواطنين، بإحقاق الحق في “التوجيهي”، وعدم التدخل بأي طريقة كانت، للتأثير على سيره، أو الإساءة له، والوقوف بحزم في وجه كل من يعبث به.

الغد