بدء تشغيل المبنى الجديد لمطار الملكة علياء 21 اذار الجاري

2013 02 06
2013 02 06

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة المطار الدولية كجلد بنجر انه سيتم البدء بتشغيل المبنى الجديد لمطار الملكة علياء الدولي ليلة 20/ 21 من اذار المقبل “بعمليات تشغيل كاملة بعد ان يتم استكمال عمليات التشغيل التجريبية لكافة مرافق ونشاطات المطار”. واضاف في مؤتمر صحافي اليوم الاربعاء أن التوسعة الجديدة للمطار سترفع طاقته الاستيعابية الى7 ملايين مسافر عند بدء التشغيل من5ر3 مليون سنويا. وتوقع بنجر ان ترتفع الطاقة الاستيعابية الى9 ملايين عند انتهاء المرحلة التالية قابلة للزيادة الى12 مليون وما فوق عند الحاجة. وبين ان مبنى المسافرين الجديد سيوفر المرافق والموارد، الأمر الذي سينعكس إيجابا على الخدمات المقدمة بما يتوافق مع المعايير الدولية والمحلية للمطارات العالمية، حيث تم تزويد مبنى المسافرين الجديد بأحدث الأنظمة التكنولوجية المستخدمة في إدارة المطارات العالمية، وسيتم تشغيل وصيانة هذه الأنظمة من قبل موظفي مجموعة المطار الدولي الأردنيين، الذين تم تدريبهم وتأهيلهم لتشغيل هذه الأنظمة. وعرض بنجر ابرز التغيرات والتسهيلات التي يشتملها مبنى المطار الجديد، مشيرا الى ان الطابق العلوي من المبنى سيكون للمغادرين والارضي سيكون للقادمين مع توفير تسهيلات لوجستية ومواقف سيارات كافية لسعات المطار الحالية والمستقبلية. ومجموعة المطار الدولي هي شركة أردنية تتكون من ائتلاف يجمع عددا من الشركات التي تضم مستثمرين إقليميين وخبراء دوليين في تأسيس المطارات وإدارة عملياتها لإنجاز المهمة التي فوضت إليها، وهي إدارة وإعادة تطوير البوابة الجوية الرئيسية في المملكة الأردنية الهاشمية من خلال عقد امتياز “تأسيس-إدراة-نقل” لمدة 25 عاما. وتستثمر المجموعة حوالي750 مليون دولار في تأسيس مبنى جديد للمسافرين، فضلا عن استثمارها100 مليون دولار تقريباً في تطوير مباني المسافرين الحالية في مطار الملكة علياء الدولي. وبحسب عقد امتياز الشركة الذي يجمع بين القطاعين العام والخاص، تحتفظ الحكومة بملكية المطار، وتتلقى حوالي 47ر54 بالمئة من إجمالي الإيرادات طيلة مدة العقد التي تبلغ25 عاما.