بلدين ضد تشكيل وفد “أممي ” لزيارة مخيمات السوريين في الاردن

2013 05 04
2013 05 04

 اعلن رئيس مجلس الامن الدولي سفير توغو كودجو مينان الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للمجلس للشهر الحالي ان اعضاء المجلس لم يتمكنوا من التوصل إلى اتفاق بشأن، إرسال وفد لزيارة مخيمات اللاجئين السوريين في الاردن.

  وقال رئيس المجلس إن المحادثات التي جرت الليلة الماضية لا تسمح لي أن اقول أننا توصلنا إلى توافق مؤكدا وجود بلدين ضد مشروع الزيارة، من دون أن يسميهما.

  وأضاف: سنتباحث في كل الاحتمالات لأنه سيكون أمرا مؤسفًا عدم اعطاء رد إيجابي على الطلب الاردني.

  وأضاف أنه خلال المفاوضات اقترحت روسيا أن يزور وفد مجلس الأمن أيضًا الأراضي الفلسطينية وهو ما سارعت إلى رفضه الولايات المتحدة، وفي هذا الملف هناك أيضًا مسألة أخرى يجب حسمها هي ما إذا كان يتوجب على الوفد أن يزور أيضا لبنان وتركيا اللذين يستضيفان الالاف من اللاجئين السوريين.

  وكان الاردن طالب الجمعة الماضي بعقد هذا الاجتماع الخاص لمجلس الأمن الدولي، لافتا إلى أن تدفق اللاجئين السوريين يهدد أمن واستقرار المملكة وله انعكاسات على السلم والأمن الدوليين .

  ويؤكد الأردن أنه استقبل أكثر من 500 ألف لاجئ سوري منذ بداية النزاع في مارس 2011، بوتيرة 1500 إلى 2000 يومًيا في الوقت الحاضر، وتتوقع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة أن يرتفع عددهم إلى مليون ومئتي الف مع نهاية العام 2013، أي ما يوازي خمس التعداد السكاني الاردني.