بني ارشيد … لهجة جديدة

2013 09 27
2013 09 27

495صراحة نيوز

خرج القيادي الاسلامي المتشدد زكي بني ارشيد بلهجة جديدة في تصريح نقلته عنه وكالة إرم الإماراتية .

ونقلت إرم الإماراتية عن نائب المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين زكي بني ارشيد قوله إن أطراف المعادلة في الأردن تعاملوا بروية وحكمة سواء من طرف النظام أو الإخوان، فتم تفويت الفرصة على المتربصين الذين أرادوا الحل الأمني والصدام مع الإخوان.

وهذه هي المرة الأولى التي يغيير فيها لهجته المتشددة ضد النظام والذي سجلت عليها العديد من التجاوزات ومحاولة اثارة الشارع الاردني حيث سبق ان دعا الى جمهورية وتمنى في  كلمة القاها في مدينة الطفيلة رؤية دماء ابناء الطفيلة الزكية تنساب على ثرى الوطن لصنع مستقبل الاردن على حد قوله .

وفي تصريحاته الجديدة التي حملها تقرير لوكالة إرم الإماراتية قال بني ارشيد ان اطراف المعادلة في الاردن تعاملوا بروية وحكمة سواء من طرف النظام أو الإخوان فتم تفويت الفرصة على المتربصين على حد قوله الذين ارداوا الحل الأمني والصدام مع الإخوان .

واضاف إنه لا يوجد لدى الإخوان ما يخسرونه “فلا عندنا نواب أو وزراء أو أعيان، وكل مؤسسات الجماعة تمت مصادرتها من قبل الدولة، معتبراً أن الدخول في مواجهة مع الإخوان يمثل معركة إسرائيل وأميركا، وليس معركة الأردن”.