بهدف توتير العلاقة مع سوريا
مواقع الكترونية ُتقول اللواء العدوان ما لم يقله

2013 06 09
2013 06 09

311نشرت بعض المواقع الألكترونية وقائع المؤتمر الصحفي الذي عقده رئيس هيئة العمليات والتدريب في القوات المسلحة الاردنية اللواء الركن عوني العدوان بعناوين لا علاقة لها بما ذكره خلال المؤتمر الذي يأتي عقده بمناسبة انطلاق تمرينات الأسد المتاهب التي بدات اليوم على الاراضي الاردنية بمشاركة قوات من 19 دولة صديقة .

وجاء في العناوين ان ما قاله اللواء العدوان بأن الاردن يمتلك القدرة الكافية لحماية اراضيه من أي تهديد خارجي بأنه يقصد وفق هذه المواقع الدولة السورية ردا على تصريحات نسبت لسفير سوريا في الاردن .

وبحسب اللواء العدوان فقد أكد خلال المؤتمر الصحفي أن تمرينات “الأسد المتأهب” العسكرية، التي انطلقت في الأردن اليوم، وستنتهي في العشرين من الشهر الحالي، لا علاقة لها بالصراع في سورية وإن الأردن يمتلك القدرة الكافية لحماية أراضيه من أي تهديد خارجي، لافتا إلى أن تمرينات الأسد  المتأهب بدأت في العام 2010 أي قبل اندلاع الأزمة السورية

واضاف خلال المؤتمر الذي حضره مدير التدريب والتمرين في مقر القيادة المركزية الأميركية اللواء روبرت جي كاتالانوتي  أن التمرين سيكون في مناطق مخصصة بوسط وجنوب المملكة بعيدا عن الحدود مع سورية وسيتم خلال التمارين التدرب على التعامل مع الأسلحة الكيماوية وكيفية التقليل من تأثيراتها على المدنيين والعسكريين.

وكان بيان صادر القيادة المركزية الأميركية أم اشار الى أن “الأسد المتأهب” جزء من تاريخ طويل، من المناورات العسكرية المشتركة في المملكة الأردنية الهاشمية، والتي تضم مشاركين من دول من خمس قارات مختلفة.

وزاد البيان إن تركيز التمرين هو على “تعزيز العلاقات العسكرية العسكرية للدول الشريكة المشاركة، من خلال نهج مشترك، متعدد الجنسيات، والمشاركة الكاملة من الحكومات، ودمج جميع أدوات السلطة الوطنية لمواجهة التحديات الوطنية الأمنية المعقدة الحالية والمستقبلية”.