بيان ” العمل الاسلامي .. يطالب ويتسائل ويستهجن ويهنىء “

2016 04 03
2016 04 03

تنزيل (5)صراحة نيوز – طالب حزب جبهة العمل الإسلامي الحكومة بالشفافية حول التفاهمات التي تمت بين صندوق النقد الدولي والحكومة الأردنية بشأن الأوضاع الاقتصادية ، كما تساءل عن مصير التحقيقات في موضوع المسكوكات الذهبية وقطع الآثار التي تمت سرقتها من المتحف الوطني.

ودعا الحكومة في بيان اصدره اليوم عقب جلسة لمكتبه التنفيذي وتلقت ” صراحة ينوز ” نسخة منه بضرورة كشف حقيقة المتطلبات أو الشروط التي وضعت من قبل صندوق النقد الدولي على الحكومة لإنجاز هذه التفاهمات من قبيل رفع الدعم عن الخبز ورفع أسعار الكهرباء والمياه ، كما تساءل عن عدم قيام الحكومة باطلاع المواطنين على ما خلصت إليه تحقيقاتها حول موضوع سرقة المسكوكات الذهبية، معتبراً أن هذه القطع الأثرية والنادرة التي تمثل جزءاً من تاريخ الأردن وحضارته.

وفي الشأن الفلسطيني استهجن الحزب ما صدر من تصريحات على لسان رئيس السلطة الفلسطينية بتفتيش حقائب طلبة المدارس بحثاً عن السكاكين لمنع العمليات، حيث اعتبر الحزب أن هذا موقف يتناقض مع الروح المتوثبة لدى الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال والتمسك بالحق المشروع له في الدفاع عن أرضه ومقدساته.

كما هنأ الحزب المقاومة الباسلة بإعلانها عن أسر أربعة من جنود الصهاينة، مما يؤكد على أن خيار المقاومة هو الخيار الوحيد، وهو الخيار الأكثر نجاعة لاستعادة الحقوق للشعب الفلسطيني وتحصيل المكتسبات وتحرير الأسرى والمعتقلين . وفي الشأن العربي جدد الحزب استنكاره لاستمرار جريمة الحصار الظالم على مناطق الفلوجة في العراق، كما أدان التخاذل والصمت العربي والإسلامي والدولي لما يجري هناك، مطالباً دول الجوار بضرورة السعي لفك الحصار عن المدنيين وإيصال المساعدات لهم .

وفي الشأن الإسلامي رحب الحزب بالموقف الأندونيسي الذي أكد رفضه لإقامة أية علاقات مع الكيان الصهيوني الغاصب.

وتاليا نص البيان

تصريح صادر عن حزب جبهة العمل الإسلامي

عقد المكتب التنفيذي لحزب جبهة العمل الإسلامي اجتماعه العادي مساء يوم السبت الواقع في 24 جمادى الآخرة 1437هـ الموافق 2 / 4 /2016، برئاسة الأمين العام الأستاذ محمد الزيود ، وبعد التداول في القضايا المعروضة على جدول الأعمال، خلص المجتمعون إلى ما يلي :

أولاً : في الشأن الوطني :

1- المسكوكات الذهبية : يتساءل حزب جبهة العمل الإسلامي عن مصير التحقيقات في موضوع المسكوكات الذهبية وقطع الآثار التي تم سرقتها من المتحف الوطني، حيث لم تقم الحكومة باطلاع المواطنين على ما خلصت إليه تحقيقاتها، هذه القطع الأثرية والنادرة التي تمثل جزءاً من تاريخ الأردن وحضارته .

2- المديونية الأردنية : يطالب الحزب بالشفافية حول التفاهمات التي تمت بين صندوق النقد الدولي والحكومة الأردنية بشأن الأوضاع الاقتصادية وما هي المتطلبات أو الشروط التي وضعت على الحكومة لانجاز هذه التفاهمات من قبيل رفع الدعم عن الخبز ورفع أسعار الكهرباء والمياه .

ثانياً : في الشأن الفلسطيني :

1- يستهجن الحزب ما صدر من تصريحات على لسان رئيس السلطة الفلسطينية بتفتيش حقائب طلبة المدارس بحثاً عن السكاكين لمنع العمليات، وهذا موقف يتناقض مع الروح المتوثبة لدى الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال والتمسك بالحق المشروع له في الدفاع عن أرضه ومقدساته.

2- يهنيء الحزب المقاومة الفلسطينية الباسلة باعلانها عن أسر أربعة من جنود الصهاينة، مما يؤكد على أن خيار المقاومة هو الخيار الوحيد، وهو الخيار الأكثر نجاعة لاستعادة الحقوق للشعب الفلسطيني وتحصيل المكتسبات وتحرير الأسرى والمعتقلين .

ثالثاً : في الشأن العربي :

العراق : يستنكر الحزب استمرار جريمة الحصار الظالم على مناطق الفلوجة في العراق، ويدين التخاذل والصمت العربي والإسلامي والدولي لما يجري هناك. ويطالب دول الجوار بضرورة السعي لفك الحصار عن المدنيين وإيصال المساعدات لهم .

رابعا : في الشأن الإسلامي :

يرحب الحزب بالموقف الأندونيسي الذي أكد رفضه لإقامة أية علاقات مع الكيان الصهيوني الغاصب.

عمان في : 25 جمادى الآخرة 1437هـ الموافـــق : 3 / 4 / 2016م

حزب جبهة العمل الإسلامي