بيان للسفارة المصرية ردا على المشككين بأئمة الأزهر

2014 04 08
2014 12 14

181عمان – صراحة نيوز – اكدت السفارة المصرية في عمان وسطية الائمة الازهريين المصريين واعتدالهم، وهو ما ثبت على مدار عقود طويلة من عملهم ومعرفتهم.

جاء ذلك في بيان صحافي وزعته السفارة اليوم الثلاثاء ردا على تصريحات امين عام حزب جبهة العمل الاسلامي التي حذر فيها من استقدام ائمة مصريين للحيلولة دون انتقال حالة الانقسام في مصر الى الاردن.

وقالت في البيان:” لقد تناقلت وكالات الأنباء والصحف خبرًا تضمن تحذير أمين عام حزب جبهة العمل الإسلامي من استقدام أئمة مصريين بناء على ادعاء الخوف من انتقال حالة الانقسام من مصر إلى الأردن”

وبينت السفارة ان وسطية واعتدال وعلم الأئمة الأزهريين المصريين لا يمكن التشكيك بها من أي طرف، وثبت على مدار عقود طويلة انهم نقلوا علمهم ومعرفتهم إلى مختلف الأقطار في قارات العالم. وشُهد لهم القاصي والداني بانهم لا يبتغون سوى مرضاة الله ورسوله، ولا يسعون إلى دعم طرف على حساب آخر.

واشارت الى ان من يدعو إلى الانقسام ليسوا الأئمة المصريين، بل :”هو فكر بعينه يسعى بكل السبل لنشر العنف والإرهاب الفكري بتحريف قيم الإسلام الحنيف ومبادئه ، واستخدامه وسيلة لتحقيق مآرب أنصاره السياسية”.

وعجبت السفارة في بيانها:” من ادعاء وجود حالة انقسام في مصر، لافتة الى ان هناك قلة قليلة من الآملين بزرع بذرة الانقسام بين أبناء الشعب المصري” .

واكدت :”أن كل فئات الشعب المصري مجتمعة على وأد هذا التفكير الهدام الذى يسعى إلى الانتشار والتغلغل ليس في مصر فقط بل في دول شقيقة أخرى”.

و اعربت في ختام بيانها:” عن تقديرها للاردنيين وما يمتلكونه من كفاءة وقدرات متميزة ليست محلا للتشكيك أوالنقاش، راجية أن يحظى الأئمة المصريون أبناء الأزهر الشريف، منارة الإسلام على مر العصور، بالاحترام والتقدير اللذين التي عهدتهما في أبناء الشعب الأردني الشقيق”.