تجارب مدن تنموية

2015 10 30
2015 10 30

د عودة (2)بعض المدن في العالم تنشأ لأنّ فيها أو بجوارها يوجد ما يمثّل الحياة بالنسبة لمن سيسكنها , فبعضها ينشأ على الانهار , أو بالقرب من السواحل , أو في الاماكن التي يمكن أن توّفر للناس فرص عمل , و يوجد فيها خامات طبيعيّة يمكن أن تتحوّل الى صناعات , تنشأ فيها مصنع أو مصانع تصبح جاذبة للناس الذين يبحثون عن فرصة عمل , وبعض هذه المدن تتكوّن بعد أن تطبّق الأفكار التي تستشرف المستقبل الى واقع , وتجد من يطبّقها من الحكومات والسكان المحليين في الدول المختلفة .

من التجارب التي تستوقف الانسان لدراستها , ولتكون مثلا يدّرس , في كيفية تحويل المشاريع التي يمكن ان تنّفذ في أماكن معينّة , لتصبح هي الاساس المعتمد علية في معيشة السكان , مشروع صناعة الزجاج في قرية الجراح التابعة لمحافظة المنصورة في مصر , والمشروع ابتدأ بفكرة من بعض شبابها , وهو أن تكون قريتهم متخصصة في صناعة الزجاج , فأخذوا بجمع الزجاج المكسّر من قريتهم والقرى المجاورة , ومن المحافظة كلّها فيما بعد , وبنوا أفرانا بأنفسهم , وبدأوا بتصنيع كافة أشكال المصنوعات الزجاجية .

الداخل الى قرية الجراح , سيلاحظ فورا , الافران الكثيرة , الكبيرة والصغيرة التي يصهر فيها الزجاج بعد أن يتم جمعة , ووضعة على أقشطة تقوم فتيات بإزالة الشوائب الظاهرة , ثم يغسّل ويذهب الى المطحنة , وينتقل الى الأفران التي منها يأخذ الفنيّون الخلطة المصهورة ويبدؤون بإنتاج كل أشكال الزجاج , للإنارة وللمناظر وللثريات وغيرها , حتّى أصبحت قريتهم توفّر فرص عمل للشباب من القرى والمدن المجاورة , وهي الآن تسمّى قرية الزجاج .

وفي أوكرانيا بلدة تسمّى التشفسك , نشأت بالقرب من مناجم تعدين خام الحديد , تركّز العمل فيها على بناء مصانع متخصصة في صناعة الحديد بكافة أشكاله , ثمّ بنيت البيوت والشقق السكنية والاسواق والمستشفى والمدارس , وغيرها من الخدمات التاي أصبح يحتاجها الناس الذين توافدوا اليها للعمل فيها , ثم انشأت جامعة متخصصة في علوم وهندسة التعدين , والمدينة تسمّى , مدينة مصانع الحديد , وهذه المدن والقرى التنموية موجودة في كلّ دول العالم.

تجاربنا في الاردن ليست جيدة , ولم تستطع أن تنّمي بعض المدن والبلدات التي كانت موجودة قبل أن تنشأ مشاريع بالقرب منها , فمثلا في سبعينيات القرن الماضي , افتتح منجم الحسا لاستخراج الفوسفات , وبنيت المدينة السكنية , بعيدة عن قرية الحسا الأصلية , التي بقيت على حالها طوال هذه السنين , وكان الافضل أن تكون المدينة جزأ من اجزاء القرية لتنميتها , و في معان التي يتوّفر فيها خام السليكا بكميات كبيرة أنشئت شركة لمصانع الزجاج , لكنها لم تدم طويلا واغلقت , وحتّى فكرة انشاء مدن صناعية متخصصة في كلّ محافظة , تحوّلت لمناطق صناعية غير متخصصة , تحاول أن تستقطب كلّ الصناعات .

د عودة ابو درويش