تجار الخضار يرفضون تحديد وزارة الصناعة سقوف سعرية للبطاطا

2015 08 25
2015 08 25

imagesصراحة نيوز – طالبت نقابة تجار ومنتجي الخضار والفواكه، وزارة الصناعة والتجارة بعدم تحديد سقوف سعرية لمادة البطاطا لأنها مستوردة وثمنها مرتفع في بلد المنشأ ناهيك عن ارتفاع تكاليف الاستيراد.

وبين نائب النقيب محمود قطيل ان البطاطا المستوردة من لبنان والتي يتم استيرادها عن طريق البحر الى ميناء العقبة ومن هناك الى الاسواق المركزية وبالتالي اسعارها مرتفعة وان اي تدخل من جانب وزارة الزراعة او وزارة الصناعة والتجارة بتحديد اسعارها سيؤدي الى الاضرار بالمستوردين ويدفعهم الى العزوف عن استيرادها وبالتالي فقدها من السوق ما سيؤدي الى ارتفاع اسعارها بصورة كبيرة.

واشار قطيل إلى ان مادة البطاطا بصنفيها المحلي والمستوردة متوفرة في السوق وان كانت اسعار المستوردة اعلى من اسعار البطاطا المحلية بالنظر لجودتها.

وقال قطيل، ان انخفاضا طرأ على اسعار بعض اصناف الخضار في السوق المركزي كالأسود العجمي والخيار فيما بقيت اسعار الكوسا والزهرة مرتفعة بسبب قلة الكميات الواردة منها للسوق بسبب الموجة الحارة التي اثرت على هذين الصنفين، فيما شهدت اسعار مادة البندورة انخفاضا طفيفا على اسعارها.

وأوضح ان النقابة تشارك مع الوفد الاردني الى جمهورية مصر العربية خلال الفترة من 25 الى 27 آب الحالي بهدف اجراء مباحثات مع الجهات الرسمية والتجارية واتحادات الصناعات المصرية والذي من شأنه تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين الشقيقين بما يعود بالفائدة على القطاع الزراعي انتاجا وتسويقا.