تحذيرات من هجوم إرهابي في ” شارع ألور ” بـ كوالالمبور

2015 09 25
2015 09 25

1-740984كوالالمبور- صراحة نيوز – حذرت السفارتان الأميركية والأسترالية في ماليزيا من هجوم إرهابي محتمل في شارع ألور الشهير في كوالالمبور، وفقا لما ذكرت تقارير إعلامية ماليزية اليوم الجمعة.

وأصدرت السفارة الأميركية تحذيرا قائلة، ان لديها معلومات ذات مصداقية بشأن التهديد، وحثت مواطنيها على تجنب شارع الور، ويقع الشارع في حزام تسوق بوسط المدينة، والمناطق المحيطة به مباشرة.

وقال البيان ان منظمات إرهابية كانت خططت في الماضي لشن هجمات تتزامن مع مواعيد هامة، ولكنها لم تذكر تفاصيل.

وأصدرت السفارة الاسترالية تحذيرا مماثلا لمواطنيها على أساس التحذير الأميركي.

وقال متحدث باسم الشرطة إنها ستصدر بيانا في وقت لاحق اليوم الجمعة. من جهتها اعلنت الشــرطة الماليزية اليوم ان مدينة كوالالمبور امنة من التهديدات الارهابية على الرغم من نصيحة السفر التى اصدرتها السفارة الامريكية والسفارة الاسترالية بكوالالمبور مفادها بان منطقة معينة فى هذه المدينة مهددة بالهجوم الارهابى.

وصرح بذلك رئيس شرطة كوالالمبور الفريق تاج الدين محمد عيسى فى تعليق له على نصيحة الســفر التى اصدرتها السفارة الامريكية والاسترالية بكوالالمبور محذرا فيها مواطنى البلدين بتنجب التجول فى شارع الور بمنطقة بوكيت بينتانغ بوسط المدينة لان الهجوم الارهابى سيحدث فى تلك المنطقة0

واوضح الفريق تاج الدين بان الشــرطة تهتم بهذه النصحية بشــــكل جدي للغاية، مشـــيرا الى انه ســـيقوم بالتحقيقات حول هذه النصيحة وسيجرى الاتصالات مع هاتين السفارتين للحصول على المعلومات الدقيقة، مؤكدا بان الشرطة تضمن ســلامة مدينة كوالالمبور من اي تهديدات ارهابية0

وألقت ماليزيا القبض على أكثر من 100 من عناصر عصابة داعش الارهابية في العامين الماضيين، بعض منهم بتهمة التآمر لشن هجمات في البلاد. وكان من بينهم موظفين بالخدمة المدنية وأفراد من قوات الأمن.

وقالت الشرطة إنها احتجزتهم لجرائم مثل جمع الأموال للمسلحين، وتجنيد ماليزيين والحصول على أسلحة لشن هجمات تستهدف كوالالمبور ومواقع استراتيجية أخرى.