تحصل على لقب دكتوراة بعمر 102 عاما

2015 06 12
2015 06 12

09ee339b-40ce-4b87-9033-d9d447358857صراحة نيوز – مُنحت طبيبة الأطفال إنغيبورغ رابوبورت (102 سنة) لقب دكتوراة في العلوم الطبية في مستشفى تابع لجامعة هامبورغ يوم الثلاثاء 9 يونيو/حزيران، بعد مرور 77 عاما على استحقاقها لهذا اللقب.

فقد رفض النظام الألماني النازي آنذاك دفاعها عن إطروحتها العلمية لنيل لقب الدكتوراة في العلوم الطبية. وقالت رابوبورت إنها تكرس هذا اللقب الآن لكل من كافح نظام هتلر والنازية.

وبعد أن علمت إدارة جامعة هامبورغ بشأن إنغيبورغ قررت السماح لها بالدفاع عن أطروحتها بعد 77 عاما من جاهزيتها، وهكذا أصبحت هذه المعمرة أكبر شخص سنا يدافع عن إطروحته العلمية وينال عليها لقب الدكتوراة في العلوم.

وفي التفاصيل، قدمت إنغيبورغ رابوبورت أطروحتها في مرض الخناق للدفاع عنها عام 1938، ولم يسمح لها بذلك انطلاقا من قوانين هتلر العرقية، لأنها كانت هجينة يهودية. بعد ذلك هاجرت إنغيبورغ إلى الولايات المتحدة حيث عملت في نيويورك وبالتمور وأكرون بولاية أوهايو.

ولكنها في أمريكا أيضا لم تسلم من المطاردة، فقد علمت “لجنة مكافحة الميول الشيوعية المعادية لأمريكا” بميولها الشيوعية عندما ضبطت أثناء توزيع نسخ لصحيفة “دايلي ووركر” لسان حال الحزب الشيوعي الأمريكي، فاضطرت للذهاب مع زوجها إلى ألمانيا الشرقية، حيث أقيمت في برلين وأسست أول مستشفى للمواليد الصغار في ألمانيا.