تخريج الفوج ” 17 “من طلبة جامعة الزيتونة

2013 03 15
2013 03 15

تحت رعاية سمو الأميرة عالية كريمة توفيق الطباع ،احتفلت جامعة الزيتونة الأردنية بتخريج الفوج السابع عشر من طلابها ( الفصل الأول للعام الدراسي 2012/2013) يوم الخميس الموافق 14/3/2013 في ستاد الجامعة الرياضي حيث وزعت الشهادات على الطلاب الخريجين البالغ عددهم (759) طالباً والذين حصلوا على درجة البكالوريوس في تخصصات كليات الصيدلة، والتمريض، والعلوم وتكنولوجيا المعلومات، والاقتصاد والعلوم الإدارية، والحقوق، والآداب، والهندسة ، والحاصلين على درجة الماجستير في تخصص إدارة الأعمال البالغ عددهم (6) ، كما وزعت الجوائز على الطلبة الأوائل في تلك التخصصات.

  والقى رئيس الجامعة الدكتور رشدي حسن كلمة رحب فيها بسمو الأميرة عالية والحضور ، وبين أن الجامعة التي تحتفل بعد أسابيع قليلة بمرور عشرين عاماً من عمرها المديد إن شاء الله، ستستقبل عشرة آلاف طالب منذ العام القادم، لتساهم في حمل عبء أعداد خريجي الثانوية العامة. مشيداً بالعمل الجاد والدؤوب لمجالس الجامعة وأعضاء الهيئة التدريسية، الذين ساهموا في بناء سمعة أكاديمية مرموقة جعلتها في مقدمة الجامعات الأردنية الخاصة. كما خاطب أبناءه الخريجين مباركاً لهم وأهاليهم وأساتذتهم. موجهاً إيّاهم إلى حفظ وتدارس ما اشتملت عليه توجيهات صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني في الأوراق النقاشية التي شاركها مع شعبه، لما فيها من رؤى حصيفة تساهم في المحافظة على أمن هذا الوطن وازدهاره وسعادة أبنائه.

  واستذكر الطالب صدام حسين أبو جسار في كلمته باسم الخريجين، سنوات الدراسة وما تخللها من معارف وصداقات ونشاطات ، شاكراً الآباء والأمهات الذين قدموا حياتهم من أجل يوم كهذا ، والأساتذة; أناملهم التي ما انفكت بيضاء من آثار طباشير العلم. وجامعة الزيتونة التي وضعت بصمة في حياة الطلاب الذين توافدوا عليها، ورسمت اسمها على جبين كل طالب تخرج منها وساماً من سؤدد وفخار.

  واشتمل الحفل الذي حضره عدد من المسؤولين ورئيس وأعضاء مجلس هيئة المديرين ومجلس أمناء الجامعة عمداء الكليات وأعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة وأولياء أمور الطلاب والفعاليات الرسمية والشعبية ،على فقرات أحيتها فرقة موسيقات القوات المسلحة وفرقة معان للفنون الشعبية وفرقة الجامعة.