السعودي يخرج دورة شرطة نسائية في اربد

2014 08 18
2014 08 18
22صراحة نيوز – احتفل في مدينة إربد اليوم الاثنين بتخريج الدفعة الثانية من دورة الشرطة النسائية بمشاركة 110شرطيات من مختلف مرتبات الشرطة النسائية والتي عقدتها جمعية المناظرة لنشر ثقافة الحوار بالتعاون مع مبادرة شباب بدعم من السفارة الهولندية في عمان.

وقال قائد امن اقليم الشمال العميد عاطف السعودي الذي رعى الاحتفال بحضور مدير شرطة محافظة اربد العميد الدكتور عبدالوالي الشخانبة، ان المدرسة الهاشمية علمتنا التميز بمختلف المجالات من خلال الاستثمار بالانسان عبر تطوير قدراته ومعرفته لدفعه نحو الابداع والانجاز.

واشارالى ان هذه الدورة جاءت بهدف رفع كفاءة الشرطة النسائية بإكسابها مزيد من الخبرات في جوانب القانون وطرق التعامل الايجابي مع الاخرين بما ينعكس ايجابا على العمل في الميدان.

واضاف العميد السعودي ان الحوار الايجابي مفقود حاليا، وبحاجة الى تطوير اكثر في الاسرة والجامعات وبين مكونات المجتمع المختلفة للاسهام في تطور ورقي المجتمع نحو الافضل وحل العديد من الاشكاليات بصورة حضارية تنسجم مع موروثنا الثقافي والديني والاخلاقي، مشددا على ضرورة تغليب لغة الحوار في حياتنا اليومية باعتباره ركيزة اساسية نحو الانتاجية والتميز.

وقال رئيس جمعية المناظرة باسل الحمد ان مرتبات الشرطة النسائية العاملات في الامن العام باقسام السير والشرطة والمحاكم يواجهن تحديات ومعيقات عديدة في اثناء ممارسة اعمالهن اليومية من حيث وجود فئة لا تتقبل عمل المرأة، وان هذه الدورة جاءت لتعزيز وعي وثقافة مرتبات الشرطة بالنواحي القانونية وتعزيز لغة الحوار وحقوق الانسان بهدف اكساب المنتسبات خبرات اضافية تساعدهن على تطوير اعمالهن وزيادة الوعي والثقافة لديهن.

وعبرت الخريجة الملازم ثان منتهى شطناوي من مرتب العلاقات العامة في مديرية شرطة اربد باسم المشاركات، عن تقديرهن البالغ للفائدة التي اكتسبهن بتعزيز مفاهيم المشاركة المجتمعية والحوار الهادف البناء والمعرفة بالحقوق والواجبات القانونية والشخصية بما يزيد من فعالية ادائهن لواجبهن الشرطي والامني.

يشار الى ان الدفعة الاولى من دورة الشرطة النسائية شارك فيها 100 شرطية تلقين خلالها تدريبات على التوعية بحقوق الانسان ومهارات الاتصال، وانفاذ القانون، والحوار وخدمة الجمهور، على ايدي مدربين مختصين.

20