تدشين مشاريع مائية جديدة في شمال المملكة

2014 09 13
2014 09 13
وزير المياه يشغل بئر حريما 4اربد – صراحة نيوز – اكد الدكتور حازم الناصر وزير المياه والري ان خطة المرحلة الثانية التي بدأتها وزارته مع بداية رمضان الماضي تؤتي اوكلها ومازالت الجهود متواصلة لاستكمال كافة المشاريع التي تم التخطيط لوضعها ضمن الخدمة في رفع وتحسين كميات التزويد المائي لمعظم المناطق في المملكة .

وبين الناصر خلال جولة له على عدد من المشاريع المائية الجديدة التي تم اضافتها لمصادر التزويد المائي يرافقه مدير عام شركة مياه اليرموك م. محمد الربابعة ومدراء المياه المعنيين في المناطق وعدد من مسؤولي سلطة المياه ان الوزارة تواصل جهودها لتعزيز المصادر خاصة بعد ادخال اكثر من 2000م3/ساعة اضافية خلال الفترة الماضية بطاقة اجمالية سنوية تزيد على 20مليون م3 لتزويد المناطق الشمالية باحتيجاتها لمواجهة الظروف الاستثنائية والمتزايدة يوما بعد يوم في ظل تراجع الينابيع الى أكثر من 50% نتيجة المواسم المطرية التي اثرت على انتاجيتها .

واضاف الوزير ان خطة الوزارة للمرحلة الثانية شملت جميع مناطق المملكة من الشمال الى الجنوب حيث تم تشغيل مصادر جديدة في الطفيلة من خلال تأهيل آبار الحسا كان لها اثر واضح في التعامل مع ازدياد الطلب في الصيف الحالي وكذلك الكرك خاصة مناطق المرج والمزار من خلال تشغيل بئرين جديدن لتزويد محطة اللجون اضافة الى بئرين أخرين من القطرانة بطاقة اجمالية تصل الى 170م3/ساعة لتعزيز كميات المياه للمواطنين كاشفا النقاب عن مواصلة العمل لاضافة مصادر جديدة لكل من مناطق الطيبة وقرى الخريشا والمزار الجنوبي قبل بداية الصيف القادم بما يضمن توفير كميات اضافية للمواطنين بما سينعكس على كميات مياه اكبر لكل مواطن في هذه المناطق .

ودشن الوزير خلال جولته على محافظات جرش وعجلون ولواء الرمثا وبني كنانة وآبار وادي العرب وكفر أسد وكفر خل ومشاتل فيصل مصادر مائية جديدة حيث تم رفع طاقة محطة مشتل فيصل من 220 م3/ ساعة الى 300 م3/ساعة لتحسين تزويد المياه لمناطق جرش وخاصة مناطق المصطبة ومخيم غزة وقرى غرب جرش نحلة والكتة اضافة لمناطق جبا وقصبة جرش ومرصع بعد اضافة وحدة تحلية رابعة بطاقة 70م3/ساعة حيث وصل التزويد المائي لجرش الى اكثر من 600 م3/ساعة حاليا.

وبين الناصر ان تحسين ورفع كفاءة هذه المصادر يتم على طريقة الـ BOT لضمان ديمومتها وصيانتها بشكل دائم من قبل مقاولين محليين حيث تم اعادة تأهيل وتطوير المضخات في مشاتل فيصل ، واضاف خلال تفقده استكمال الاعمال لتشغيل بئر المجر بطاقة 20م3/ساعة ان الوزارة ستواصل جهودها في البحث عن مصادر غير تقليدية لتأمين الاحتياجات وتأهيل المتاح منها حيث سيتم تشغيله خلال الايام القليلة القادمة لزيادة كميات المياه لمناطق الجبل الاخضر/جرش وكذلك مدينة جرش .

واوعز الناصر بالاستعجال بتجهيز وتشغيل آبار المجر بطاقة 130م3/ساعة اضافية على ان تكون منجزة قبل بداية الصيف القادم لتزويد مناطق المجر وباقي مناطق جرش من خلال حفر عدة آبار وعمل توسعة للمحطة الحالية  وربطها على الشبكة .

وفي منطقة كفر خل دشن وزير المياه والري بئر جديد بطاقة 20م3/ساعة حيث تم بناء محطة جديدة في المنطقة تشمل لوحات ومضخات جديدة وخزان ومحطة معالجة على نظام سوفتنر حيث ستزود هذه المحطة مناطق كفر خل وحي اسد بن الفرات وكفكفا والمناطق المجاورة في جرش .

وجال الوزير والوفد المرافق على بعض المواقع المائية الاخرى حيث قام بتشغيل بئر حريما 4 البالغة طاقته 55م3/ساعة في لواء بني كنانة مؤكدا ان تشغيله سيكون له اثر واضح في انعكاس ذلك على تزويد المواطنين خاصة في مناطق اللواء كمناطق خرجا وحريما وابو اللوقس والزوية والخيرية وقرى الخريبة وعزريت ورفع حصة اللواء الى اكثر من 375م3/ساعة من محطة حريما جنبا الى جنب مع جهود شركة اليرموك في تحسين بعض الشبكات الرئيسية وتمديد خطوط ووصلات جديدة في هذه المناطق .

واكد الوزير ان الوزارة/ سلطة المياه ومن خلال شركة مياه اليرموك تسعى بكل امكانياتها لتجاوز آثار اللجوء السوري في هذه المناطق التي تعرضت لموجات كبيرة من اخواننا اللاجئين السورين ، مبينا ان التدابير والجهود التي تقوم بها الوزارة في التصدي لمحاولات البعض بالتكسب على حساب المواطنين عبر سرقة المياه او التعرض للخطوط والشبكات تحقق الغاية المنشودة يوما بعد يوم لحمايتها من اي عبث مبينا ان الوزارة ستواصل تنفيذ حملتها التي حققت نجاحات مشهودة وقطعت خطوات كبيرة في تحقيق الحفاظ على قطرة ماء مشددا على ان الوزارة اخدت على عاتقها ومن خلال الدعم الحكومي الكامل للتصدي لكل محاولات العبث بالخطوط والمحابس حيث سيتم احالة المعتدين على المحابس للجهات القضائية لاتخاذ اشد العقوبات بحقهم.

وعبر الوزير عن حرص الحكومة الاكيد على ايجاد كافة الحلول لكافة المشكلات في كافة المناطق وبالاخص المناطق الشمالية  والتي تعاني اوضاعا استثنائية بسبب اللجوء اليها مما حمل اهاليها اعباء جسام مؤكدا على ضرورة تحسين نوعية الخدمة المقدمة للمواطنين بين ان توجيهات جلالة الملك للحكومة بالعمل الجاد والمسؤول عن تلمس احتياجات المواطنين في كافة مناطق المملكة وتفقد اجراءات شركة مياه اليرموك في محطة (بوستر ملكا ) الذي يزود مناطق كفر أسد وملكا والمنصورة وحاتم  وكفر سوم وسمر وسحم وابدر ويبلا والرفيد وسما الروسان وغيرها من المناطق المجاورة بطاقة 180 م3/ساعة مما اسهم بمواجهة الطلب المتزايد لهذه المناطق وكذلك تفقد محطة (بوستر سيفين) البالغة طاقته 170م3/ساعة بعد تطويره وتعزيزه بمصادر اضافية .

وقال الدكتور حازم الناصر وزير المياه و الري ان جميع المطالب  للمواطنين تنال تنال كل الاهتمام وان ادارة مياه اليرموك حاليا اكثر فاعلية بعد عودة ادارتها الى كوادر وطنية وسيلمس المواطنين النقلة النوعية التي حققتها الاجراءات التي باشرت بها الوزارة / سلطة المياه داعيا جميع الاهالي في المنطقة الى ان يكونوا داعمين للجهود المتواصلة للوزارة/ سلطة المياه في حماية مقدرات المياه حيث ان المحافظة عليها سيعمل على سرعة الاستجابة لتطلعات ومطالب المواطنين وتلبيتها بكل فاعلية وتامينهم بالاحتياجات المائية بعدالة خاصة في مناطق الوسطية وكفر اسد وصيدور وكفرعان وقم وقيم وحوفا الوسطية والخراج بعد استكمال تنفيذ شبكات المياه بكلفة تزيد على 150 الف دينار فيها .

واطلع الناصر على الجهود الحثيثة والمتواصلة لاضافة 400م3/ساعة اضافية جديدة لتزويد خزان زبدا وبالتالي مناطق اربد قاطبة والقصبة  في تجمع آبار كفر أسد حيث يجري حاليا استكمال تشغيل وتجهيز 4 آبار جديدة سترفع حصة المنطقة بشكل جيد بعد ان شهدت المصادر الحالية تراجعا غير مسبوق وانخفاضها من 270م3/ساعة الى 200م3/ساعة ، واطلع الوزير على استكمال اعمال تجهيز وحفر بئر الوسطية الذي سيدخل الخدمة خلال الفترة القريبة القادمة حيث وصل الحفر الى عمق 300م  وكذلك تشغيل بئر وادي العرب 16 و15 واستكمال اعمال تركيب مضخات وعمل سياج لحمايتها ومولدات وتمديد الشبكات .

وفي عجلون دشن وزير المياه والري بئر زقيق 4 بطاقة 40 م3/ساعة مؤكدا ان المياه التي سيتم ضخها الى عجلون ستحسن من حصص المواطنين في مناطق حلاوة والوهادنة والهاشمية وقصبة عجلون خاصة ان عجلون تعاني من نقص مصادرها المائية .

واعرب الناصر عن ارتياحه للجهود المتواصلة لشركة مياه اليرموك في التعاطي مع الواقع المائي الحرج بسبب الظروف الاستثنائية الذي تشهده خاصة المناطق الشمالية مبشرا اهالي جرش وخاصة المصطبة ومرصع وقصبة جرش وكفر خل واسد بن الفرات ومناطق لواء بني كنانة وقصبة اربد وعجلون حيث سيكون هناك تحسنا واضحا خلال الايام القادمة بعد دخول هذه المصادر الى الخدمة .

وكشف وزير المياه والري عن عزمه افتتاح مشاريع جديدة في مناطق البادية الشمالية خلال الفترة القريبة القادمة لادخال مصادر مائية جديدة تقليدية وغير تقليدية بما يلبي طموحات وتطلعات المواطنين في مناطق البادية الشمالية .

ودعا الوزير الجميع الى مؤازة ومساندة جهود وزارة المياه والري في حملتها الهادفة لحماية مقدرات المياه والصرف الصحي كونها تصب في مصالح المواطنين جميعا مؤكدا امتنانه للدعم الذي تلقاه وزارته وعامليها من غالبية المواطنين ومثمنا تعاون ودعم الاخوة في مجلس النواب الذين ابدو كل دعم لجهود الوزارة في هذا المجال  .

تدشين بئر جديدة وزير المياه يشرب من مياه بئر كفر خل تشغيل بئر جديد الناصر يشغل بئر زقيق اعمال حفر بئر جديدة