تردي الوضع البيئي في عجلون خلال فترة العيد

2014 08 01
2014 08 01

11  عجلون – صراحة نيوز – عاشت مدينة عجلون واقعا بيئيا صعبا نتيجة تراكم النفايات خلال فترة العيد .

وشكا سكان في مدينة عجلون وعنجرة وعين جنا من تردى أوضاع النظافة العامة بعدد من الاحياء والشوارع الرئيسية والفرعي ، مشيرين الى ان المدينة تعاني من تراكم النفايات في الحاويات المنتشرة بين الاحياء وبجانب المؤسسات العامة.

وطالب عدد من المواطنين البلدية من تكثيف رقابتها وتفعيل اعمالها للتخلص من هذه النفايات التي تلحق الضرر بالبيئة وصحة الانسان وانتشار الروائح الكريهة خصوصا في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

وطالب المواطن مصطفى صمادي بلدية عجلون تنفيذ حملات نظافة شاملة بمشاركة كل الجهات المعنية بالبيئة من اجل المحافظة على خصوصية المدينة السياحية والبيئية مبينا ان تجربة بعض البلديات التي نفذت حملات نظافة شاملة كانت ناجحة وساهمت بازالة النفايات والمخلفات الموجودة في الشوارع .

وقال المواطن من مدينة عنجرة منعم البعول ان النفايات اصبحت تتجمع وتتناثر في الشوارع لأكثر من أسبوع، ما يدفع بعض المواطنين إلى اللجوء إلى إشعال النيران في الحاويات لإحراق النفايات بداخلها إضافة إلى تبعثر النفايات بجانب الحاويات وفي الشوارع لعدم استيعابها للكميات الكبيرة المطروحة من المنازل، مناشدا وزير البلديات العمل على حل مشكلة تراكم النفايات التي اصبحت تشكل مشكلة كبيرة.

وطالبت المواطنة دعاء القضاة من منطقة عين جنا اعطاء خدمات النظافة الاهمية الكافية من خلال شراء حاويات لجمع النفايات وتوزيعها داخل الأحياء السكنية بدلاً من الحاويات المتهرئة .

واقر مدير منطقة عجلون معن القضاة ان سبب تراكم النفايات في مناطق عجلون وعنجرة وعين جنا بسبب تعطل كابستين بصورة مفاجئة من اصل 5 كابسات ضمن مناطق البلدية مشيرا ان تعطيل الاليات المفاجئ يسبب ارباك في العمل ويفقد البلدية السيطرة على معالجة اوضاع النفايات التي تتراكم بشكل يومي .

واشار ان البلدية تابعت موضوع صيانة اليات النظافة حيث اصبحت جاهزة للعمل من اجل تنظيف مناطق عمل البلدية حتى يتم معالجة الاوضاع البيئية التي عانت منها مناطق البلدية خلال عطلة العيد .

واكد القضاة انه سيتم معالجة موضوع النظافة بشكل دوري خلال الايام القادمة بعد ان حصلت البلدية على كابسة من وزارة البلديات بسعة 16 طن لتعزيز عمل البلدية والمحافظة على ديمومة النظافة .