تزاحم على رئاسة مجلس النواب

2013 10 21
2013 10 21

128صراحة نيوز – ماجد القرعان – وصل عدد النواب الطامحين برئاسة مجلس النواب في دورته القادمة الى ثمانية نواب بعد اعلان كتلة التجمع الديمقراطي النيابية ترشيح النائب عدنان السواعير العجارمة ليخوض المعركة اربعة نواب مستقلين هم سعد هايل السرور وعبد الكريم الدغمي ونصار القيسي وعبد الهادي العجارمة واربعة نواب يمثلون كتل نيابية وهم المهندس عاطف الطراونة “كتلة وطن” والمحامي مصطفى العماوي “الوسط الاسلامي” وعساف الشوبكي “النهضة”اضافة للسواعير “التجمع الديمقراطي” .

وتشهد الساحة النيابية حراكا متسارعا لتنظيم الاصطفافات استعدادا لانتخابات رئاسة المجلس والمكتب الدائم بعقد إئتلافات بين بعض الكتل النيابية وقد اعلن حتى الان عن تشكيل إئتلافين ضم الأول كتلتي النهضة والتجمع الديمقراطي ” 40 ” نائبا وضم الثاني ثلاث كتل هي وطن والوسط الاسلامي والعمل الوطني ” 57 ” نائبا فيما تتواصل المشاورات لتشكيل إئتلاف ثالث واستقطاب نواب مستقلين للكتل والإئتلافات  .

ويضم المجلس حاليا سبعة كتل نيابية هي ” النهضة 23 نائبا ”  و ” التجمع الديمقراطي  17 نائبا ”   و  ” وطن 19 نائبا ”  و ” العمل الوطني 19 نائبا ”  و ” الوسط الإسلامي 19 نائبا ”  و ” الاتحاد الوطني 15 نائبا ”   و ” الوفاق 15 نائبا ” .

المراقبون لا يعولون كثيرا على تشكيل الإئتلافات بسبب هشاشة الكتل من جهة وسعي بعضها الى تجيير موقف الإئتلاف الذي تنضوي فيه لصالح مرشحيها سواء لموقع الرئاسة أو لاعضاء المكتب الدائم كما حصل في الدورة غير العادية الأولى من عمر مجلس النواب الحالي وبخاصة كتلة الوسط الاسلامي التي كانت توجه من قبل الحزب وهو ما افشل فوز أمين عام الحزب في تلك الانتخابات ودفع اعضاء بعض الكتل الى عدم الإلتزام بقرارات الكتلة وهو ما قد يصب في مصلحة  المترشحين لمنصب الرئاسة من النواب المستقلين .