تشكيلة حكومة الملقي

2016 05 29
2016 05 29

136152_8_1415534243صراحة نيوز

وضع جلالة الملك الدكتور هاني الملقي على المحك حين منحه ثقته لتشكيل حكومة جديدة خلفا لحكومة النسور المستقيلة .

واختيار الملقي لم يأتي من فراغ بحسب المراقبين فقد اثبت قدرته على تحمل المسؤولية في مختلف المواقع التي شغلها والتي كان آخرها رئيسا سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وبالتالي فالرهان ان يتمكن من تشكيل فريق في مستوى المرحلة أن لم تتدخل جهات اخرى وتفرض عليه اسماء بعينها .

الحكومة الجديدة برئاسة الملقي هي حكومة انتقالية وبالتالي تقتضي المصلحة العامة عدم توزير مجربين أو اشخاص ليس لهم حضورا شعبيا جراء خدمته في اوقات سابقة في مواقع صنع القرارت وهو ما يدعوا من ناحية منطقية ان يدخل التشكيلة الجديدة وزراء من حكومة النسور ممن اثبتوا جدارتهم في تحمل المسؤولية وعدم الارتجاف من اتخاذ القرارات .

ما يؤسف له بانه وحال ان تم الإعلان عن تكليف الملقي بتشكيل الحكومة فقد انبرى كثيرون بالترويج لأنفسهم بصور واشكال مختلفة وصلت الى ادعاء البعض ان جهات عليا ابلغتهم منذ وقت ان يكونوا جاهزين ليدخلوا في الحكومة الانتقالية .

ألوطن لا يحتمل تجارب جديدة وان يتولى المسؤولية العليا فيه اناس يفتقرون للشعبية من جهة وباتت أوراقهم مكشوفة لا بل مفضوحة .