تطوير المشاريع الاقتصادية تمنح 3 ملايين يورو لمشاريع بالعاصمة والمحافظات

2012 11 24
2012 11 24

وقعت المؤسسة الاردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية منحا مالية ل45 شركة داخل وخارج العاصمة فازت ببرنامج دعم المؤسسات وتطوير الصادرات بتمويل من الاتحاد الأوروبي بالمملكة بقيمة 3ملايين يورو.

وجرى توقيع الاتفاقية في حفل نظمته المؤسسة مؤخرا بحضور وزير الصناعة والتجارة الدكتور حاتم الحلواني وامين عام وزارة التخطيط والتعاون الدولي الدكتور صالح الخرابشة ورئيس غرفة صناعة الاردن ايمن حتاحت وسفيرة الاتحاد الاوروبي بعمان يوآنا فرونيتسكا.

  وقال الحلواني في ببان صدر عن المؤسسة اليوم السبت ان هذه الاتفاقية تأتي بناءً على حرص الحكومة المتواصل على دعم الشركات الصناعية الصغيرة والمتوسطة بالمملكة ومساعدتها على مواجهة التحديات من خلال الجهود التي تبذلها وزارة الصناعة والتجارة ممثلة بالمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية. واضاف الحلواني ان الوزارة تعمل على تطوير الشركات الأردنية من خلال تبني طرق فنية ذات تقنية عالية، بالإضافة الى تأهيل القوى العاملة فيها وترويج منتجاتها وفتح اسواق جديدة لها في مختلف دول العالم. واشار الى ان الاقتصاد الأردني حقق أداء متميزاً في السنوات الأخيرة في ظل الإصلاحات التي يتم تنفيذها في عدة مجالات خصوصا نظم وسياسة التجارة الخارجية والاستثمار المحلي والأجنبي. واكد المدير التنفيذي للمؤسسة المهندس يعرب القضاة في البيان أن المؤسسة استطاعت من خلال المرحلة الأولى لبرنامج (جيه يو إم بي) تقديم الدعم لـ 1764مشروعا بمختلف الخدمات والشرائح وبإجمالي دعم يبلغ 3ر6مليون دينار أردني، واستطاعت المؤسسة كذلك من خلال برنامج (جمب 2) تقديم الدعم لـ 589 شركة صناعية بمختلف شرائح وخدمات البرنامج وبدعم يبلغ 6ر10 مليون يورو.

  وقال القضاة إن المنح المالية الموقعة مع 45 مستفيدا من خلال المرحلة الثانية لبرنامج (جمب) شملت كلا من محافظات العاصمة، الزرقاء، إربد، جرش، عجلون، البلقاء، مادبا، الكرك، الطفيلة، معان، العقبة ومختلف القطاعات الصناعية، وبإجمالي دعم يبلغ 3 ملايين يورو.

من جهته قال الخرابشة ان الحكومة تسعى بشكل متواصل لتوفير بيئة ملائمة للأعمال لتعزيز دور القطاع الخاص في إدارة النشاطات الاقتصادية.

  واشار الى أن الحكومة عملت على إقرار مجموعة من البرامج التنفيذية التنموية مثل صندوق تنمية المحافظات والذي يشرف على إدارته المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية من أجل إحداث التنمية المنشودة في مختلف أرجاء المملكة، وخلق فرص عمل للشباب وأصحاب المشاريع الريادية والإبداعية.

وثمنت يوآنا فرونيتسكا من جهتها دعم البرنامج للمستفيدين، مشيرة الى انه يؤدي إلى استحداث مشاريع جديدة وتطوير مشاريع قائمة في مختلف محافظات المملكة.

  وبحسب البيان عرض حتاحت لأبرز ملامح اداء القطاع الصناعي الأردني والنتائج التي حققها خلال السنوات السابقة والتي تميزت بالثبات على الرغم من الظروف الإقليمية والدولية التي أثرت عليه، مبينا أن القطاع الصناعي يساهم بحوالي 25 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي و90 بالمئة من الصادرات الكلية، كما يساهم بتشغيل 18 بالمئة من القوى العاملة الأردنية . وأشار إلى أهمية تكاتف الجهود بين القطاعين العام والخاص وتعزيز العمل المشترك للحد من الظروف الاقتصادية التي يمر بها القطاع الصناعي من ارتفاع كلف الإنتاج والطاقة، والتي سوف تساعد على تعزيز مكانة الصناعة الأردنية محلياً وعالمياً.