تكريم طلبة ” سمية والألمانية لتطبيق برنامج “أمواج فرح”

2013 03 11
2013 03 11

منحة كوكاكولا ستوفر التمويل اللازم لدعم الشباب في الريادة الشبابية

تأهل فريق من 17 من طلاب جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا وفريق من 14 من طلاب الجامعة الألمانية الأردنية للدخول في قائمة الجامعات الفائزة من المنطقة بمنح من كوكاكولا لتمويل مشروع “إعادة تدوير الفن” Recycling Art لطلاب جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا ومشروع “رواد الطاقة الشمسية” The Sun Pioneers لطلاب الجامعة الألمانية الأردنية.

  وتتمحور الفكرة الرئيسية لمشروع “إعادة تدوير الفن” Recycling Art حول خمس مكونات أساسية: الفن ووسائط الإعلام الاجتماعي والأطفال وإعادة التدوير والأخلاقيات، وذلك لابتكار مؤسسة تهدف بشكل رئيسي إلى تمهيد الطريق نحو بيئة أكثر نظافة.

  وفي الوقت ذاته، يهدف مشروع “رواد الطاقة الشمسية” The Sun Pioneers إلى تسليط الضوء على أهمية الاستفادة من الطاقة الشمسية في الأردن من خلال تركيب أنظمة تعمل بالطاقة الشمسية في إحدى المدارس العامة بالأردن “مدرسة ابن النفيس الثانوية للبنين”، حيث قام الطلاب بتركيب خلايا شمسية لتوفير الكهرباء في بعض أقسام المدرسة، بالإضافة إلى ألواح شمسية لتسخين المياه.

  ويشار إلى أن الفرق الفائزة الأخرى جاءت من كلية فلسطين الفنية في فلسطين وجامعة عفت في المملكة العربية السعودية، حيث قامت عشر جامعات من خمس دول في المنطقة (فلسطين، البحرين، المملكة العربية السعودية، لبنان، الأردن) بتقديم مشاريعهم.

  وكانت الفرق المشاركة ضمن المرحلة الثانية من برنامج “أمواج فرح”، الذي يقام بالشراكة بين مؤسسة كوكاكولا و “إنجاز العرب”    وتم تنفيذه من خلال مؤسسة التعليم لأجل التوظيف الأردنية لتوجيه الشباب ليصبحوا أعضاء أكثر مسئولية في مجتمعاتهم.

  وقبل تسليم مشاريعهم النهائية، خضع الطلاب المشاركين في برنامج “أمواج فرح” إلى دورات تدريبية لتمكينهم من تحديد الفرص المتاحة لتنفيذ المشاريع التي سيكون لها تأثير إيجابي ضمن مجتمعاتهم. وأقيمت دورات التدريب والتوجيه على مدار ستة أسابيع بإشراف فريق مؤلف من متطوعين من شبكة مؤسسة التعليم لأجل التوظيف الأردنية .

وفي هذا الإطار، قال انطوان الطيار، مدير الشؤون العامة والاتصالات في كوكاكولا الشرق الأوسط: “انطلاقاً من عزمنا توسيع انتشار البرنامج عبر جامعات أخرى في المنطقة خلال العام القادم، فإن مؤسسة كوكاكولا ستواصل البحث عن الشباب الموهوب والملتزم وتحفيزهم على إحداث تغييرات في مجتمعاتهم من خلال دعمهم في تنفيذ المشاريع المفيدة وتحضيرهم لمواجهة التحديات الحقيقية في العالم.”

  ومن جانبها، قالت ثريا السلطي، المدير الإقليمي لإنجاز العرب ونائب الرئيس الأعلى لمنظمة إنجازات الناشئين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “تمكن الشباب مرة أخرى من إبراز مواهبهم والاستحواذ على إعجابنا جميعاً بإمكانياتهم الكامنة للابتكار لمنفعة المجتمعات المحلية في مدنهم. وإننا على يقين من أنه من خلال هذه الشراكة المستمرة مع كوكاكولا الشرق الاوسط ومؤسسة كوكاكولا، فإننا سنتمكن من الاستمرار في التواصل مع الشباب ودعم إمكانياتهم غير المحدودة بهدف إحداث تغييرات إيجابية على صعيدي الأفراد والمجتمعات في المنطقة.”

  وتتمثل الخطوة التالية للطلاب الفائزين في وضع مسودة خطة عمل، يتم بموجبها تحديد قيمة المنح التي سيتم توزيعها لدعم تنفيذ المشاريع على نطاق أوسع.