“تمكين المرأة ” ورشة للاتحاد النسائي في اربد

2014 10 21
2014 10 21

hdaصراحة نيوز – نظم الإتحاد النسائي  الاردني العام وبدعم من وزاره التخطيط  والتعاون الدولي / مكون المنح المباشرة ورشه تدريبيه بعنوان  تمكين المرأة في إنشاء وإدارة المشاريع شاركت فيها الجمعيات التطوعية والهيئات النسائية في محافظة اربد  ضمن مشروع تعزيز الإنتاجية للاتحاد النسائي الأردني العام مشروع رائدات من اجل تمكين المرأة في انشاء وإدارة المشاريع حيث تم التدريب على هذا المشروع في محافظات معان وعجلون وجرش وسيشمل باقي محافظات المملكة قدمه المدربان صلاح المناصير ورائد بدوان من وزارة التخطيط والتعاون الدولي بحضور مديرة الإتحاد النسائي الأردني العام ميسم العمد ومنسقه مشروع رائدات جليلة الصمادي .

وأوضح  المحاضران صلاح المناصير ورائد بدوان خلال الورشة اهمية هذه الورشة والتي تأتي ضمن خطة شمولية تسعى وزارة التخطيط والتعاون الدولي لتطبيقها لتمكين المرآة من إنشاء المشاريع وتعزيز وضع الاسر الإقتصادي وفق منهجية متقدمة من   اساليب تدريبيه حديثه في كيفيه انشاء المشاريع بالنهج التشاركيوقدم المناصير وبدوان شرحاً مفصلاً عن كيفية  إجراء عملية التقييم وقياس الأثر بشكل عملي وتطبيقي بهدف تعزيز مقومات إنشاء المشاريع و مأسسة نهج المتابعة وتقيم اثر المشاريع  وضمان نجاحها  وفقا لأفضل الممارسات العالمية بهدف الاستخدام الأمثل والكفؤ للموارد المالية المتاحة وإعادة ترتيب الأولويات التنموية بما ينعكس إيجاباً  على إستمرارية المشروع وسلامة المشاريع من التعثر

وبين المناصير وبدوان كيفية تأسيس المشروع   وعمل الجدوى الاقتصادية  ووضع خطة عمل  وحساب التكاليف الخاصة بالمشروع وكيفية اختيار المكان المناسب لإقامة المشروع على أرض الواقع بما يتلائم مع حاجة السوق بالإضافة الى العرض والطلب لافتين الى أن يكون هذا المشروع مركزاً تدريبياً نموذجياً مستمراً رافدا للدخل ويسهم في التنمية المحلية  مشيرين الى  أهمية التدريب على إنشاء المشاريع  وبناء القدرات البشرية مع حاجة السوق .

وأكد المحاضران على اهمية الخبرة في  إعداد دراسات جدوى للمشاريع  والتدريب على النواحي المحاسبية والمالية والتسويقية وجرعات في فن التعامل مع العملاء والتعرف على بعض الأسس الإدارية الخاصة بالتسويق والمحاسبة مبينان مفهوم فكرة المشروع  وتصنيف افكار المشاريع و تحليل افكار المشاريع  و دراسة السوق و المزيج التسويقي    .

كما استخدمت في الورشة أساليب تدريبية عديده مثل مجموعات العمل و العصف الذهني و دراسة حاله  وكان تفاعل المشاركين بشكل مميز مع موضوعات الورشة .