توسيع الاستثمارات الاسبانية في الأردن

2013 03 20
2013 03 20

بحث مجلس ادارة جمعية الأعمال الأردنية الأوروبية(جيبا) اليوم الأربعاء مع السفير الاسباني لدى المملكة خافيير سانجرو دي لينييرس آليات تطوير وتعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية والسياحية بين البلدين الصديقين. وأكد الجانبان، خلال اللقاء الذي عقد بمقر الجمعية ان الأردن واسبانيا يتمتعان بعلاقات قوية في مختلف المجالات، لاسيما الاقتصادية والتجارية، مشددين على ضرورة تعزيز التواصل بين مجتمع الاعمال في البلدين. وطرح اعضاء مجلس ادارة (جيبا) جملة من القضايا لتفعيل التعاون الاقتصادي بين البلدين، والاستفادة من الخبرات الاسبانية بقطاعات الطاقة المتجددة،وتحلية المياه والسكك الحديدية،خاصة ان اسبانيا ستقوم بتنفيذ سكة حديد ستربط المدينة المنورة بمكة المكرمة. وأشاروا الى ضرورة استفادة المملكة من التجربة الاسبانية في معالجة الضغوط الاقتصادية والمالية التي واجهتها خلال السنوات الماضية،واستطاعت تحقيق نجاحات لجهة اعادة هيكلة الاقتصاد وسوق العمل لزيادة الانتاجية ورفع التنافسية، بالاضافة الى تشجيع السياح الاسبان للقدوم الى المملكة. وقال رئيس الجمعية عيسى مراد خلال اللقاء الذي عقد بمقر(جيبا) ان الأردن يولي أهمية كبيرة لإقامة علاقات اقتصادية عميقة مع شركاء المملكة التجاريين في مختلف انحاء العالم،خاصة مع دول الاتحاد الأوروبي لوجود اتفاقيات تجارية تدعم ذلك. واكد ان تواضع حجم الصادرات الأردنية الى اسبانيا يضع مسؤولية كبيرة ومشتركة على عاتق البلدين والقطاع الخاص للاستفادة من الفرص المتوفرة ضمن اتفاقية الشراكة بين المملكة والاتحاد الأوروبي لتعزيز علاقاتهما الثنائية،واستكشاف فرص جديدة لتطويرها بخاصة ان المملكة تملك قاعدة كبيرة من السلع يمكن ان تجد لها مكانا في السوق الاسباني. ولفت مراد الى اتفاقية الشراكة الأوروبية الأردنية التي مضى على توقيعها اكثر من عشر سنوات،ووفرت فرصا قوية وواعدة للاقتصاد الوطني، مبينا أن القطاع الأردني الخاص يسعى لاتخاذ أفضل ميزة من سوق الاتحاد الأوروبي المفتوح والضخم. ودعا الى توسيع حجم الاستثمارات الاسبانية القائمة في الاردن حاليا بقطاعات السياحة والمياه والاسواق الحرة وحققت نجاحات كبيرة الى قطاعات اخرى حيوية تعكف المملكة على تنفيذها بمجالات الطاقة والبنى التحتية وتكنولوجيا المعلومات والسياحة العلاجية والقطاع الصحي والمياه. بدوره، أكد السفير الاسباني حرص بلاده لتطوير وتنمية العلاقات الاقتصادية مع الأردن، مبديا استعداد اسبانيا الكامل لتوثيق العلاقات التي تربط البلدين بشتى المجالات المتاحة،منوها بان الأردن لديه بيئة استثمارية جاذبه ومشجعة. وقال ان بلاده ترتبط مع الاردن بعلاقات تاريخية مميزة ووطيدة في جميع المجالات السياسية والاقتصادية، ما اسهم بشكل كبير في تعزيز التقارب بينهما، مشيرا الى ان مستوردات الاردن من اسبانيا بلغت العام الماضي حوالي 200 مليون يورو مقابل 40 مليون يورو صادرات.