جامعة الشرق الاوسط تشارك في المؤتمر العام لاتحاد الجامعات العربية بعنوان (دورة الشيخ زايد)

2016 04 06
2016 04 06

IMG_3299عمان – صراحة نيوز – تشارك جامعة الشرق الاوسط السبت في اجتماعات الدورة التاسعة والأربعين للمؤتمر العام لاتحاد الجامعات العربية (دورة الشيخ زايد).

وتنظم المؤتمر جامعة الامارات العربية المتحدة – العين، بمشاركة حوالي 300 من رؤساء الجامعات العربية، إضافة الى مُمثلي المنظمات العربية والإقليمية والدولية.

ويمثل وفد جامعة الشرق الاوسط الرئيس التنفيذي / الامين العام لمجلس حوكمة الجامعات العربية الدكتور يعقوب ناصر الدين، ورئيس الجامعة الدكتور ماهر سليم، وعضوية مستشار مجلس حوكمة الجامعات العربية جرير مرقة وأمين سر المجلس كمال فريج.

ومن المقرر أن يرأس الدكتور يعقوب ناصر الدين اجتماعات المجلس الذي سيعقد يوم السبت القادم ويناقش النظام الاساسي واستراتيجية مجلس حوكمة الجامعات العربية في إطار المصادقة عليهما، كما سيناقش التقرير السنوي مقترحات عقد مؤتمرات للأعوام 2016-2019.

كما سيشارك رئيس الجامعة الدكتور ماهر سليم في اجتماعات المجلس التنفيذي لاتحاد الجامعات العربية المقرر يوم السبت، والذي سيناقش جدول اعمال المؤتمرالعام ، وتتعلق بالتقارير الواردة من لجان فحص العضوية للجامعات الراغبة بالإنضمام لعضوية الاتحاد، وبحث إنعقاد الندوات والمؤتمرات والورش العلمية بالتعاون مع الجامعات العربية الاعضاء، بالإضافة الى المؤتمرات الدولية التي سوف يتم عقدها العام الجاري، والتقارير الواردة من المجالس والمراكز والجمعيات العلمية للكليات المُتناظرة من الانشطة والفعاليات العلمية، والجوائز العلمية والإصدرات الدورية للمجلات العلمية المُتخصصة الصادرة عن الجمعيات العلمية، والتي تنضوي جميعها تحت مظلة الاتحاد، بالأضافة الى ما يستجد من اعمال.

ويتألف المجلس التنفيذي من رئيس جامعة لكل دولةعربية من الجامعات الأعضاء، وهو الهيئة العُليا الثانية بعد المؤتمر العام والتي تُشرف على أعمال وإنجازات الاتحاد، وترفع الى المؤتمر العام توصياتها لإقرارها بشكلها النهائي

وعقدت الدورة الـ(47) للمؤتمر العام لاتحاد الجامعات العربية عام 2014 تحت اسم (دورة فلسطين) ، برئاسة جامعة الشرق الاوسط لمدة عام. و تبنى المشاركون في تلك الدورة ثلاث مبادرات : هي مشروع معايير اختبار الكفاءة اللغوية في اللغة العربية (التنال العربي )، ومشروع تدريس مساق القدس في الجامعات العربية لترسيخ عروبة المدينة المقدسة في أذهان وقلوب الطلبة العرب، بينما المبادرة الثالثة، وهي مبادرة جامعة الشرق الاوسط ،لصياغة نموذج موحد لحوكمة الجامعات العربية من أجل تعزيز قدراتها التنافسية.

وتعقد جلسات المؤتمر العام لاتحاد الجامعات العربية الدورة التاسعة والأربعين (دورة الشيخ زايد) يومي 10-11 من الشهر الحالي ويناقش خلالها المشاركون موضوعات تهدف لتوثيق أواصر التعاون بين الجامعات العربية وتنسيق الجهود بينها ومع الجامعات والمؤسسات الإقليمية والدولية ذات الصلة، وخاصة فيما يساير مستجدات العصر وتقنيات التعليم وأنماطه الحديثة، بحسب الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية الدكتور سلطان أبو عرابي العدوان.

وقال الدكتور أبوعرابي العدوان إن عنوان الدورة الحالية “يحمل اسم صاحب السمو المرحوم الشيخ زايد، تقديرا لجهوده المباركة في بناء نهضة دولة الامارات العربية المتحدة، ورعاية العلماء والمفكرين العرب، كما ان عقد المؤتمر يتزامن مع احتفالات جامعة الامارات بمرور اربعين عاما على تأسيسها”.

ويتضمن جدول أعمال المؤتمر الذي أعدته الأمانة العامة للاتحاد استعراض ومناقشة الأنشطة والإنجازات لكل من المجالس والمراكز والجمعيات العلمية للكليات المتناظرة ، وبحث التعاون بين الاتحاد والمنظمات العربية والإقليمية والدولية، وجائزة الاتحاد للباحث المُتميز، وطلبات العضوية للجامعات الراغبة بالانضمام لعضوية الاتحاد، والندوات والمؤتمرات العلمية التي سيُشارك فيها الاتحاد بالتعاون مع الجامعات الأعضاء، إضافة الى مجلة الاتحاد الدورية والمجلات العلمية المُتخصصة التي تُصدر عن الجمعيات العلمية للكليات المُتناظرة.

ويخصص اليوم الثاني للمؤتمر لعقد اجتماعات اللجان الفرعية وهي : المالية ، والعضوية، و العلمية والثقافية، والتنظيمية والادارية، حيث ستصدر عنها توصيات تعرض على المؤتمر العام للمصادقة عليها.

يشار الى أن المؤتمر العام للاتحاد هو الهيئة العُليا الأولى التي ترسم الخطوط الرئيسة لاستراتيجية الاتحاد بالتعاون والتنسيق مع الامانة العامة للاتحاد، ويتشكل من رؤساء الجامعات العربية الأعضاء.