جديد مشاورات الرئيس المكلف

2016 05 31
2016 05 31

d5c2d8d6d3صراحة نيوز – خاص

اشارت تسريبات الى ان الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة الانتقالية الدكتور هاني الملقي ما زال يواصل مشاوراته التي بدأها فور صدور الارادة الملكية لاختيار اعضاء حكومته والتي تجري وسط تكتم شديد ومن الصعب معرفة أي من الاسماء المتوقع مشاركتها والتوقعات ان يتم الاعلان عن الفريق الوزاري وادائهم القسم الدستوري امام جلالة الملك خلال اقل من 48 ساعة .

وفي ضوء ما حمله كتاب التكليف السامي من توجيهات ملكية يرى مراقبون ان ما بين 8 – 10 وزراء على الأقل من وزراء الحكومة المستقيلة سيحتفظون بحقائبهم من ضمنهم المهندس عماد فاخوري والدكتور ابراهيم سيف والدكتور علي الحياصات والدكتور محمد المومني الدكتور هايل عبد الحفيظ داوود والدكتور عمر ملحس والمهندس سامي هلسه فيما اشارت تسريبات غير مؤكدة احتمالية اعتذار كل من الدكتور محمد الذنيبات وناصر جودة عن المشاركة في حكومة الملقي .

ووفقا لاراء شخصيات سبق لهم التعامل مع الدكتور الملقي وعلى معرفة بنهجه الذين اجمعوا بانه موضوعي ودقيق في اتخاذ قراراته فان اكثر ما ازعجه قيام بعض وسائل الاعلام بالترويج لاشخاص بعينهم وهو لم يبدأ مشاوراته بعد وكذلك الاشخاص المستوزرين الذين شرعوا فور صدور كتاب التكليف السامي بتحريك وساطات واشاعة معلومات غير صحيحة بأنهم سيشاركون في الحكومة الجديدة مستبعدين ان يخضع الملقي لاية ضغوطات او الرضوخ للتكهنات التي اطلقتها وسائل الاعلام .

وكان الدكتور الملقي قد حسم موقفه من عمليات الترويج التي شغلت الرأي العام سواء من قبل بعض وسائل الاعلام أو على وسائل التواصل الاجتماعي بأن اكد ان ما تم نشره محض اشاعات .

وجاء نفي الرئيس المكلف على صفحة الفيس بوك خاصته مؤكدا عدم صحة ما تم تداوله

وقال ” إنه ما يزال في طور المشاورات لاختيار طاقمه الوزاري ” مؤكدا ان ما تم تداوله  عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وتطبيقات الهواتف المختلفة  “محض إشاعات”.

وكانت شخصيات سبق له ان تولت مواقع رسمية ” نواب ووزراء وسفراء ومدراء عامون ” قد اطلقوا اشاعات بانهم تم استمزاجهم للدخول في الحكومة الجديدة فيما سعى البعض منهم الى ان تتصدر اسمائهم بورصة التوقعات .