جوارديولا يعترف بأخطائه

2014 05 02
2014 05 02

494ميونيخ – صراحة نيوز – رصد – رغم اعتراف الأسباني بيب جوارديولا المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ الألماني منذ يومين بتحمله مسئولية خروج فريقه من الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا على يد ريال مدريد الأسباني ، رفض المدرب الشاب تغيير فلسفته التدريبية.

ووجد جوارديولا صعوبة بالغة في تحفيز لاعبي فريقه في المران الأول لهم امس الخميس بعد الهزيمة الثقيلة أمام ريال مدريد ، وإخراجهم من الحالة النفسية السيئة التي سيطرت عليهم بعد اللقاء ، استعدادا للمباراة المهمة أمام بوروسيا دورتموند في نهائي كأس ألمانيا في 17 آيار/مايو المقبل. ويسعى فيليب لام قائد الفريق البافاري مع رفاقه إلى استعادة مستواهم خلال مران اليوم قبل مواجهة هامبورج في المرحلة الثالثة والثلاثين وقبل الأخيرة من الدوري الألماني غداً السبت.

وقال الدولي الألماني توماس مولر ، بعد وداع العملاق البافاري لرحلة الدفاع عن الثلاثية التاريخية (بطولات الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا) ، التي حققها في الموسم الماضي “يجب أن نعود للتألق من جديد”.

وأشار الهولندي أرين روبين نجم بايرن إلى أن نتيجة المباراة كانت بمثابة عقوبة له ولفريقه ، كما نصح زملاءه بتجاوز هذه المرحلة العصيبة والتفكير في المستقبل ، لأن لديهم الفرصة في الدفاع عن لقب بطولة كأس ألمانيا.

وأوضح مانويل نوير حارس مرمى الفريق البافاري أن المباراة الأولى لبايرن بعد الإقصاء من البطولة الأوروبية أمام هامبورج ستكون في منتهى الصعوبة ، لأن الروح المعنوية لفريقه ستكون في أدنى مستوياتها ، بينما يسعى الفريق المنافس للفوز بالمباراة تحت أي ظرف ليتجنب الهبوط إلى دوري القسم الثاني في الموسم المقبل.

ويعلم جوارديولا جيدا وهو ينظر لمستقبله مع الفريق الألماني أن الهزيمة الأوروبية الأكبر التي مني بها بايرن على ملعبه تحت قيادته لن تمر مرور الكرام.

ويحاول جوارديولا أن يفرض أسلوبه التكتيكي الجديد على البطل الألماني ، ولكنه حتى الآن لم يصل للنتيجة التي يرجوها.

وأشار المدير الفني الأسباني إلى أنه ليس لديه ما يقوله في الوقت الراهن حول خططه المستقبلية مع الفريق ، ورغم أن الهزيمة الثقيلة 4/0 أمام ريال مدريد على ملعب أليانز أرينا كانت بسبب خطأ فادح منه ، أكد أنه لن يغير من طريقته أو أسلوب لعبه ، وقال “لا استطيع تطبيق أسلوب وأنا غير مقتنع به”.

وكان جوارديولا قد فتح الباب على مصراعيه أمام جدل واسع النطاق عندما قال “يجب علينا أن نناقش إذا ما كان هذا الأسلوب يناسب هذه النوعية من اللاعبين أم لا.

وكانت نصائح كل من كارل هاينز رومنيجه الرئيس التنفيذي وماتياس سمر المدير الرياضي للنادي الألماني لفريقهما هي أن على اللاعبين أن يتجاوزوا مرحلة الصدمة سريعا ، وأن يشرعوا في مرحلة تضميد الجراح والهدوء النفسي. ولا يتبقى أمام العملاق البافاري إلا أن يتقبل الأمر الواقع ، وأن يسعى من اجل الحصول على بطولة الكأس المحلي ليحقق الثنائية بدلا من الثلاثية التاريخية للموسم الماضي.

وقال ماتياس سمر ، الذي طالب الجميع بعدم القسوة في الحكم على الفريق ، “لا زال الفريق يمتلك الفرصة في الفوز بالكأس الألمانية ، والحصول على الثنائية (بطولتي الدوري والكأس)”.