“جيمس بوند” ضحية جديدة للهجوم الإلكتروني على سوني

2014 12 14
2014 12 14

55d02718-e734رويترز – بعد مرور وقت قصير عن إعلان الفيلم الجديد لجيمس بوند، نجح متسللون في سرقة نسخة من سيناريو الفيلم في إطار هجوم إلكتروني مدمر طال شركة سوني بيكتشرز.

وقال منتجو أفلام بوند إنهم علموا أمس السبت بأن “نسخة أولية من سيناريو فيلم بوند الجديد (سبكتر)، كانت من بين مواد سرقها ونشرها متسللون اخترقوا شبكة الكمبيوتر في ستوديوهات سوني”.

وأضافت شركة ايون في بيان: “تخشى إيون برودكشنز أن تسعى الأطراف التي حصلت على السيناريو المسروق إلى نشره”. محذرة من أن السيناريو يخضع لحماية قوانين حقوق الملكية الفكرية في المملكة المتحدة.

ومن المقرر طرح فيلم (سبكتر) من بطولة دانيال كريج في دور العميل 007 في 6 من نوفمبر 2015. وقد بدأ تصوير الفيلم هذا الشهر بعدما كشفت المنتجة باربرا بروكولي والمخرج سام مينديز عن اسمه وأسماء أبطال العمل والسيارة الجديدة لبوند، دون الإفصاح عن الكثير من تفاصيل القصة.

وقال مينديز في حفل الإعلان عن الفيلم في إنجلترا: “كنت متحمسا للغاية لسرد هذه القصة لكن تفسير سبب ذلك يتطلب أن أخبركم بالحبكة، وهو ما لا أستطيع فعله”.

وتدر سلسلة أفلام بوند ربحا وفيرا على سوني بيكتشرز حيث جنى فيلم (سكايفول) آخر أفلام السلسلة 1.1 مليار دولار في مختلف أنحاء العالم، أي أكثر من إيرادات أي فيلم آخر لبوند.

ونفى متحدث باسم سوني أن يكون الهجوم الإلكتروني قد دفع الشركة إلى وقف إنتاج أفلام ومن بينها (سبكتر).

وقال روبرت: “إن الإنتاج مستمر”.

وشن المتسللون هجوما على الذراع الإعلامية لشركة سوني يوم 24 نوفمبر، فعطلوا شبكة الكمبيوتر وسرقوا وسربوا معلومات حساسة في أسوأ هجوم إلكتروني تتعرض له شركة في الولايات المتحدة. فيما لم يتم التعرف على هوية المخترقين بعد.