حاكم ولاية تكساس يسلم نفسه للسلطات بعد اتهامه بالفساد

2014 08 21
2014 12 14

59  واشنطن صراحة نيوز –  سلم حاكم ولاية “تكساس” الأمريكية ريك بيري نفسه إلى السلطات، عقب أيام من توجيه هيئة محلفين عليا اتهامات له تتعلق بإساءة استغلال سلطاته ومخالفته القانون.

وذكرت مصادر اعلامية اليوم الأربعاء أن بيري يواجه اتهامات تتعلق باستخدام سلطاته في منع التمويل عن وحدة مكافحة الفساد التي تديرها مدعية عامة محلية في محاولة منه لإجبارها على الاستقالة، مشيرة إلى أنه في حال إدانته سيواجه السجن لمدة تتراوح ما بين 5 إلى 99 عاما.

وينكر بيري البالغ من العمر 63 عاما الاتهامات الموجهة إليه، وانه لم ينتهك القوانين وأن هذه الاتهامات مدفوعة باعتبارات سياسية.

يشار إلى أن بيري الذي تولى منصبه عام 2000، هو أول حاكم لولاية تكساس توجه له اتهامات منذ حوالي قرن.