حديقة حيوانات تفرض على الزوار لباساً خاصاً

2013 09 27
2014 12 14

485فيما يمكن اعتباره خطوة فريدة من نوعها، طلب القائمون على متنزه جنوب لندن الالتزام بلباس معين حفاظاً على سلامة الحيوانات التي تعيش في الحديقة. ووضعت قائمة من الممنوعات التي يجب على الزائر الانتباه إليها، ومنها اللباس الملون بألوان تشبه النمور أو الفهود، لأنها تخيف بعض الحيوانات. وأوضحت رسالة من إدارة الحديقة أن «حيوانات المتنزه يلتبس عليها الأمر عندماترى أشخاصاً يركبون سيارات كبيرة ويرتدون ثياباً تشبه حمار الوحش والزرافات وغيرها»، وقال حراس في الحديقة إن بعض الحيوانات حاولت الاقتراب من زوار يرتدون لباساً يشبههم، في حين لاذت حيوانات أخرى عندما رأوا زواراً بألوان حيوانات تفترسهم.

ومن الآن فصاعداً يتعين على الزوار الذين يأتون إلى الحديقة بثياب «ممنوعة» أن يرتدوا بزة رمادية توفرها الحديقة. في المقابل، قالت الخبيرة كاندي ديسا إن بعض الألوان والرسومات قد تستفز الحيوانات وتجعلهم يتصرفون بعنف، «هناك ألوان تعتبر إشارات إنذار حقيقية، ومثال على ذلك الأصفر، الذي تتخلله خطوط سوداء، يشير إلى احتمال التعرض للسع»، موضحة أن «أسوأ شيء يفعله الزائر أن يقترب من أسد مرتدياً حذاء أو لباساً يشبه حمار الوحش».