حزب الشورى يحتفل بمناسبتي الاستقلال ويوم الجيش

2014 05 26
2014 05 26

17عمان – صراحة نيوز – اقام حزب الشورى في مقره مساء امس، حفلا تكريميا لعدد من الضباط وضباط الصف المتقاعدين، بمناسبة الاعياد الدينية والوطنية، الاسراء والمعراج والاستقلال ويوم الجيش.

وقال امين عام الحزب الدكتور فراس العبادي ان تكريم بواسل قواتنا المسلحة واجهزتنا الامنية المتقاعدين، الذين سهروا لتنام عين الوطن، واجب ما بعده واجب، وشرف ما بعده شرف.

واضاف العبادي ان الوفاء لثلة خيرة طيبة من الضباط العسكريين المتقاعدين، الذين ارسيت بفضل سواعدهم قواعد الدولة الاردنية الحديثة، سيظلون منارات نهتدي بها لشواطىء الامان تحت ظل القيادة الهاشمية الحكيمة.

واستذكر نائب الامين العام رئيس المكتب السياسي للحزب ايهاب سلامة، دور القوات الاردنية الباسلة التي خضبت دماء شهدائها ارض مسرى النبي الكريم، على بوابات القدس وطرقاتها وفي قرى باب الواد و اللطرون.

وقال: “مطلوب منا اليوم، ان نستلهم منكم الخطى، وان نعض على ما اسستم بالنواجذ، وان نواصل نهجكم في عملية البناء..واضعين صوب اعيننا مخافة الله والمصلحة العليا للدولة الاردنية لا نهادن من يجامل على حساب الوطن ولا نسمح لمن غصت نفوسهم بمصالحهم ورفعوها فوق مصلحة الوطن”.

وقال الفريق اول الركن المتقاعد الدكتور غازي الطيب، ان عيد الاستقلال ثمرة كفاح مرير لابائنا واجدادنا تمكنوا فيه من كسر التحديات وتجاوزها وفرضوا رايهم واسمعوه للدنيا كلها.

واستذكر انجازات القيادة الهاشمية الحكيمة، التي يتسلم رايتها جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يقود الاردن الان الى بر الامن الامان.

واكد ان الاردن سيظل دوما منارة للامتين العربية والاسلامية، بفضل قيادته الحكيمة ووحدة صفه وحرص ابنائه عليه.

وتحدث الشيخ عبدالمنعم ابوزنط عن ترابط الاردن وفلسطين، وقال يجب ان لا ننسى معارك ال 48 التي قادها الجنود الاردنيون البواسل، مستذكرا الكتيبة الاردنية السادسة انذاك بقيادة عبدالله التل، التي ظلت تقاتل دفاعا عن الاقصى حتى تمكنت من اسر اكثر من 700 جندي اسرائيلي.

واشتمل الحفل على اناشيد وقصائد وطنية واسلامية قدمتها الفرقة الهاشمية الاسلامية، فيما القت الطفلة لجين عميرة قصائد وطنية حماسية.