حقيقة اغلاق وفتح مكاتب مواكب للسياحة

2014 09 22
2014 12 14

50صراحة نيوز – قال احد موظفي شركة مواكب للسياحة والسفر في اعقاب اغلاق جميع مكاتبها في عمان ان شخصية متنفذة ذات صلة بمدير الشركة معتصم ابو جاموس وراء اعادة فتحها وليس كما اشيع انه النائب الذي يملك شركة منافسة تعمل في ذات المجال .

وأضاف أمام عدد من الاعلاميين ان مدير عام الشركة بصدد استشارة قانونين لمقاضاة وزارة السياحة والأثار على اتخاذها  قرار الاغلاق والذي بحسبه بحسب لم يكن قانونيا مشيرا في ذات الوقت الى ان المدير العام يتفاوض مع نائب حالي ليتولى مكتب المحاماة العائد له قضايا الشركة  والى ان موظفين على صلة بهم من وزارة السياحة ساعدوهم لكي يبقى الباب الخلفي للمكتب الرئيس مفتوحا اثناء فترة اإغلاق .

وزاد الموظف في التعبير عما حصل لمكاتب الشركة جراء شكوى تقدم بها رجل اعمال معروف لمخالفة الشركة شروط العقود من تعاملوا معها أن النائب المحامي شخصية متنفذة وباعه طويل لدى اجهزة الدولة ( وكله بحسابه ) والمدير العام استعد لذلك .

وكان احد رجال اﻻعمال اﻻردنيين تقدم بشكوى ضد المكتب لمخالفته شروط العقد المبرم معه في احدى الرحلات لشرم الشيخ و اصدرت وزارة السياحة قرارا بتغريم مواكب تكاليف تلك الرحلة و اغلاق مكاتبها لحين تصويب اوضاعها بعدما ثبت لها وجود تجاوزات وتحايل على المواطنين ومنها ايهامهم بوجود جوائز ذات قيمة عالية والتي يتبين فيما بعد انها وهمية وعروضها غير حقيقية .