“حكيم”: 2015 عام حوسبة المؤسسات الصحية

2015 03 28
2015 03 28
2333 * فراج: “حكيم” تحوسب 100 مؤسسة صحية اردنية بنهاية 2015 * 4 مبادرات تطوع التكنولوجيا في خدمة القطاع الصحي الاردني * عدوان: قاعدة بيانات “حكيم” تضم 700 الف ملف طبي محوسب *تطبيق نظام الكتروني لمحاسبة المرضى للحد من محطات الانتظار على المرضى “حكيم” تجسر الفجوة ما بين مخرجات الجامعات واحتياجات القطاع بأكاديمية جديدة

عمان – صراحة نيوز – كشفت شركة الحوسبة الصحية (EHS) ان برنامج “حكيم” سيشمل 97 مؤسسة صحية موزعة في جميع انحاء الأردن مع نهاية العام 2015، بحسب ما اعلن رئيس مجلس الادارة الدكتور رامي فراج.

وقال د. فراج في مؤتمر صحافي: ان شركة الحوسبة الصحية تدير 4 مبادرات هامة تطوع من خلالها التكنولوجيا المختلفة في خدمة القطاع الصحي تهدف الى تحسين جودة الرعاية الصّحية، ومن ابرز هذه المبادرات: البرنامج الوطني لحوسبة القطاع الصحي “حكيم” ، مكتبة الأردن الطبية الالكترونية “علم”، أكاديمية “حكيم”، والمبادرة الاردنية للمعلوماتية الطبية والصحية” التي هي قيد الانشاء حاليا.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي للشركة رامي عدوان ” لقد بدأ برنامج “حكيم” لحوسبة المؤسسات الصحية منذ عام 2009، وهي تشمل المستشفيات والمراكز الصحية الاولية والشاملة حيث تم الانتهاء من حوسبة 31 مؤسسة تضم: 12 مستشفى و19 مركز صحي”.

واعلن عدوان ان العام 2015 سيشهد نشاطا في حوسبة القطاع الصحي من خلال برنامج “حكيم” يشمل جميع محافطات الاردن، حيث وضعت الشركة على نفسها تحديا بحوسبة ما لا يقل عن 66 مؤسسة صحية مع نهاية العام، تضم: 9 مستشفيات و57 مركز صحي اولي وشامل، مشيرا الى ان قاعدة بيانات برنامج “حكيم” تضم حاليا اكثر من 700 الف ملف طبي محوسب ويزداد اعداد هذه الملفات يوما بعد يوم.

ويهدف برنامج “حكيم” الى زيادة فعالية الإدارة الطبية بما ينعكس بشكل مباشر على تجربة المريض في المستشفى او المركز الصحي، من خلال إنشاء ملف صحي إلكتروني لكل مواطن وتيسير وصول مستخدمي النظام إليه من أية منشأة طبية باستخدام الرقم الوطني، عن طريق الربط بين قاعدة بيانات دائرة الأحوال المدنية وقاعدة بيانات النظام.

وذكر ان تطبيق نظام حكيم في المؤسسات الصحية استطاع ان يحظى باهتمام عربي، حيث تم التوسع في تطبيق نظام حوسبة الملفات الطبية VistA خارج الاردن من خلال شركة الحوسبة الصحية الدولية، وحاليا يتم العمل في مشروعين كبيرين في الكويت والعراق.

واشار عدوان أن شركة الحوسبة الصحية تسعى حاليا الى اضافة انظمة جديدة ضمن برنامج “حكيم”، والتي تضم نظام محاسبة المرضى حيث بدأ بتطبيق المرحلة التجريبية منه في مستشفى الامير حمزة ويتوقع انجازه قبل نهاية النصف الاول من 2015، ويسعى هذا النظام لاستبدال دورة المحاسبة الورقية بنظام الكتروني وذلك بهدف تقليل محطات الانتظار لتخفيف العبء والوقت على المواطن، وتحسين الدقة في عملية المحاسبة لتقليل الاخطاء البشرية وتوفير الوقت والموارد على وزارة الصحة.

كما يتم حاليا تطوير تطبيقات “حكيم” على اجهزة الخلوي والتي سيكون اولها تطبيق المرضى والذي يحتوي على عدد من المزايا ابرزها تحديد المواعيد والتنبيهات الطبية لحالة المريض.

وأضاف أن شركة الحوسبة الصحية لا تستهدف العمل فيما يتعلق بتسهيل الاجراءات على المرضى والعاملين في القطاع الصحي فقط، إذ تضع نصب أعينها أيضاً تطوير التعليم المستمر ودعم الابحاث في القطاع الطبي من خلال مكتبة الأردن الطبية الإلكترونية “علم” وهو عبارة عن موقع إلكتروني مجاني (www.elm.jo) يتيح أحدث المعلومات ونتائج الأبحاث العلمية الموثوقة للأطباء وطلبة الجامعات ذوي التخصصات العلمية المتنوعة ومختلف الكوادر الطبية ، بحيث انه بهذه المكتبة يصبح الوصول للمعلومات الطبية الموثقة اكثر سهولة وسرعة عن طريق الانترنت. ويتم تطوير الموقع بشكل مستمر من حيث الية الاستخدام واضافة مراجع حسب احتياجات القطاع الطبي.

وعلى صعيد متصل استحدثت الشركة ايضا المبادرة الأردنية للمعلوماتية الطبية بهدف توفير قاعدة شاملة لبيانات المرضى لدعم الأبحاث والدراسات العلمية من خلال توفير الإحصائيات اللازمة والدورية للجهات المعنية والمهتمة مثل الباحثين والطلاب وصناع القرار.

ولاستكمال منظومة الحوسبة الصحية ولجسر الفجوة ما بين مخرجات الجامعات واحتياجات القطاع، سلط عدوان الضوء على أكاديمية “حكيم” التي سيتم اطلاقها خلال العام 2015، وهي مبادرة تم تأسيسها بهدف تطوير وتدريب الخبرات المحلية في مجال الحوسبة الصحية، حيث يتم حاليا بحث التعاون مع مركز يورك شير للمعلوماتية الطبية في جامعة ليدز لتطوير برامج تدريب على المعلوماتية الطبية ليتم توفيرها للكوادر الطبية للاستفادة منها، اضافة الى بحث التعاون مع كلية الأميرة سلمى في جامعة ال البيت، بهدف تقديم عدد من المواد المتخصصة في المعلوماتية الطبية لطلاب السنة الثالثة والرابعة في كلية التمريض.

وفي اطار المسؤولية الاجتماعية لشركة الحوسبة الصحية، اشار الى انه يتم التعاون مع برنامج فرصتي للتميز جزء من مبادرة التعليم الأردنية، كما يتم التعاون مع صندوق الامان لمستقبل الأيتام مع النظر الى التوسع في الشراكة لتعميمه تحت مظلة جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات الأردنية “انتاج” وذلك لتوفير فرص تدريب للشباب بما ينمي قدراتهم من جهة ويكسبهم مهارات عملية هامة تعطيهم الافضلية عند البحث عن عمل.