حماية الصحفيين ينظم ورشة للشباب الموهوبين في إربد

2015 04 08
2015 04 08

15صراحة نيوز – ينظم مركز حماية وحرية الصحفيين وعلى مدار ثلاث أيام ورشة عمل بعنوان “تطوير المعارف الحقوقية للشباب المؤهلين” ضمن برنامجه رسل الحرية الذي يستهدف الشباب الموهوبين والمبدعين المؤمنين بقيم العدالة والحرية والديمقراطية خلال الفترة الواقعة ما بين 9 ـ 11 إبريل/ نيسان 2015 في قاعة جراند أمية/ أربد.

الورشة التي يشرف على برنامجها التدريبي الزميل عمر كلاب تأتي ضمن أعمال مشروع “شبكة رسل الحرية” بنسختها الجديدة والممولة من صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية ـ برنامج التمكين الديمقراطي، ويستمر حتى نهاية حزيران/ يونيو المقبل .

وستتضمن الورشة في يومها الأول جلسة عصف ذهني حول الخلفية التاريخية والفلسفية لحقوق الإنسان، وتتضمن مهارات الاتصال الفعالة وأدواته الأساسية ومهارات الحوار وتقبل الرأي الآخر من خلال تدريبات عملية، فيما ستتضمن الجلسة الأخيرة من هذا اليوم جلسة عصف ذهني حول حرية التعبير وحرية المعتقد.

ويسلط البرنامج في اليوم الثاني من الورشة الضوء على قضايا الليبرالية وسمات المجتمع الليبرالي، إضافة إلى تدريبات عملية حول المجتمع المدني ومشكلاته، والعيش المشترك وعلاقته بمبدأ المواطنة، وكذلك تدريبات حول مفهوم النوع الاجتماعي “الجندر”.

ويتوقف اليوم الثالث من الورشة حول مفهوم العلمانية والدولة المدنية من خلال جلسة عصف ذهني، والتركيز على ماهية كسب التأييد “المناصرة”، والعناصر والخصائص المميزة لكسب التأييد، وسيناقش أفكاراً لمشاريع سيصار إلى تنفيذها لاحقاً ضمن خطط عمل من خلال تقسيم المشاركين إلى مجموعات عمل.

وسينظم البرنامج لاحقاً ورشة عمل تدريبية في السلط على غرار هذه الورشة تستقطب مجموعة أخرى من الشباب الموهوبين المؤمنين بقيم العدالة والحرية والديمقراطية من أجل توظيف إبداعاتهم لدعم حرية الرأي والتعبير.

من جانبه أكد الرئيس التنفيذي لمركز حماية وحرية الصحفيين الزميل نضال منصور أن “برنامج رسل الحرية أصبح يحظى باهتمام الشباب، وأصبح يعطيهم فرصة ليصنعوا أعمالاً إبداعية تخدم قضايا الديمقراطية وتعزز حالة الحوار والتشبيك بينهم”.

وقال منصور أن “برنامج رسل الحرية بنسخته الجديدة يعود لاستقطاب الشباب لإيمانهم بدورهم في الترويج لقيم حرية التعبير والإعلام”.

ونوه بأن “البرنامج يعطي الأولوية لمن يؤمنون بقيم حقوق الإنسان والديمقراطية، فالهدف ليس تطوير المعارف والمهارات فقط، بل دفع هؤلاء الشباب للعمل الطوعي في الميدان لخلق أنصار جدد لأفكار وقيم الحريات”.

يذكر أن برنامج “رسل الحرية” قد بدأ مسيرته منذ عام 2004، وأطلق البرنامج شبكة خاصة به تحت مسمى “شبكة رسل الحرية” في العام 2010 حيث شارك صحفيون ومبدعون في كل من مصر ولبنان في هذه الشبكة إضافة إلى الأردن، ويستمر في نسخته الرابعة التي تستهدف دمج 40 عضواً جديداً من الصحفيين والشباب المبدعين المؤمنين بقيم الديمقراطية وثقافة حقوق الإنسان.