حملة السيسي تنفي تصريحات نشرتها الجريدة الكويتية

2014 05 30
2014 05 30

9القاهرة – صراحة نيوز – رصد  – نفت الحملة الرسمية للمرشح السيسي على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”  صحة ما نشرته صحيفة الجريدة الكويتية في عددها الصادر الجمعة 30 / 5 /2014 على اعتبار انها أول تصريحات للسيسي بعد ظهور النتائج الأولية لانتخابات الرئاسة والتي اظهرت ان السيسي هو الرئيس القادم لمصر .

وجاء فيما نشرته الصحيفة الكويتية ان  المشير عبدالفتاح السيسى أكد في المقابلة ” ان مصر لن تعود الى الوراء، معلنا مد يده الى الجميع بعيدا عن الصراعات والخلافات واعتزامه العمل على “تهدئة الشباب واحتوائهم خلال الفترة المقبلة “.

واضافت الصحيفة انه قال بانه ” ينتظر اعلان النتائج النهائية رسميا ليبدا العمل فورا  وقوله ايضا ” سنختار مقاتلين لتحقيق اولوياتنا فى الامن والاستقرار ، ولا اقصاء لاحد ، فايدينا مفتوحة للجميع لبناء الوطن “. وهو ما نفته حملة السيسي وفق ما نقله موقع ” أون مصر الإخبارية ”

وعن المخاوف من احتمال اعادة الاوضاع الى ما قبل ثورة يناير جاء في صحيفة الجريدة قوله  ” نعلم ان هناك من يخاف العودة الى الماضي ولن يحدث ذلك ، فلا عودة الى الوراء بل سنتقدم الى الامام ولا وقت لدينا للخلافات والدخول فى صراعات ، وسنفتح ابوابنا للجميع للمشاركة فى بناء الوطن “.

وبحسب الصحيفة الكويتية شدد السيسى على ان “هناك طموحات للشعب وهناك بسطاء يحتاجون منا الى العمل والقتال لاجلهم ” موجها التحية الى رجال الجيش والشرطة وارواح الشهداء “الذين لولاهم ما وصلنا الى بر الامان ، ومازال هناك من يضحى حتى نصل للاستقرار المنشود ، و قال ان الشعب هو صاحب الفضل فيما يتم الآن ، وسنحقق سعادة المواطنين بالعمل لا بالكلام “ مؤكدا كما قالت انه يسعى الى “شراكة وطنية حقيقية ترضى المصريين جميعا وتعمل على تهدئة الشباب واحتوائهم “.

وفي بيان النفي لحملة السيسي جاء انه  وفي إطار ما نشرته صحيفة “الجريدة ” الكويتية فى عددها الصادر اليوم الجمعة من تصريحات منسوبة للمشير عبد الفتاح السيسى المرشح الرئاسى ، وتناقلتها عنها الكثير من المواقع الالكترونية ووكالات الأنباء ، بدعوى أنها أول تصريحات للمشير بعد فوزه فى الانتخابات الرئاسية.. تؤكد الحملة الرسمية على الآتى :

أولا : المشير عبد الفتاح السيسى لم يدل بتصريحات للجريدة المذكورة ، وما تم تناوله يأتى فى إطار عبارات وكلمات سابقة ذكرها المشير فى لقاءات مختلفة مع كافة التيارات الفكرية والسياسية ورموز المجتمع خلال فترة الدعاية الانتخابية . ثانيا : على الرغم من أن التصريحات المنسوبة للمشير عبد الفتاح السيسى فى الصحيفة المذكورة تحمل مضمونا إيجابيا ، إلا أنها تمثل خروجا عن المهنية وقواعد العمل الصحفى المعمول بها فى مختلف دول العالم ، وتصنف تحت مسمى ” الفبركة ” الصحفية ، واختلاق الأخبار والموضوعات ، دون مراعاة لأبعاد المسئولية السياسية والأخلاقية ، بدافع السبق أو الانفراد المزيف ، والاجتهاد فى الاتجاه الخاطئ. ثالثا : تناشد الحملة الرسمية للمشير عبد الفتاح السيسى وسائل الإعلام المختلفة ضرورة الاحتكام إلى مواثيق الشرف الصحفى والقواعد المهنية المتبعة فى نقل الاخبار والتصريحات ، والالتزام بالقواعد التى كفلها القانون فى هذا الصدد ، خاصة وأن المرحلة المقبلة تحتاج من الجميع الاصطفاف الوطنى ، والمساهمة فى بناء المجتمع ، دون تصدير معلومات غير حقيقية إلى الرأى العام الداخلى والخارجى . رابعا : تحذر الحملة من نقل تصريحات ” مزيفة ” ونسبها إلى المشير السيسى ، حتى وإن كانت تحمل عبارات إيجابية أوكلمات ذكرها فى مواقف ولقاءات سابقة ، وضرورة الالتزام بالإطار القانونى والأخلاقى للعمل الصحفى ، الذى يقدم رسالة سامية إلى المجتمع ، مبنية على الحقائق والمعلومات الدقيقية .