حوارية في جامعة الشرق الأوسط
تناقش الورقة النقاشية الثالثة لجلالة الملك

2013 03 13
2013 03 13

أكد مشاركون في جلسة حوارية نظمتها هيئة شباب كلنا الأردن في جامعة الشرق الاوسط ان الملك ماض من خلال أوراقه النقاشية في مشاركة الاردنيين كافة في ارائهم ومقترحاتهم للنهوض بمسيرة التحول الديمقراطي والاصلاح الوطني.

واستعرض الوزير السابق المهندس شحادة ابوهديب بحضور رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور ماهر سليم وعدد من اعضاء الهيئة التدريسية وطلبة  في  جلسة أدارها  عميد شؤون الطلبة الدكتور سليم شريف، ابرز ما جاء في الورقة النقاشية الثالثة مؤكدا ان جلالة الملك تطرق الى ضرورة  وجود منابر حزبية ذات قواعد شعبية تأسس لقواعد مستقبلية تسودها العدالة والمساواة ومن خلال برامج قابلة للتطبيق.

وقال إن الورقة النقاشية الثالثة تبين مدى إصرار جلالة الملك بالاستمرار بعملية الاصلاح السياسي .

و ركز أبوهديب على أهمية الحياة النيابية في الدستور الأردني الذي يعتبر الركيزة الاساسية للتعبير عن آراء وطموحات الشعب من خلال انتخاب من يمثلهم تحت القبة، وقال إن الشباب الواعي الذين يشكلون نسبة كبيرة من المجتمع الاردني هم الذين يرسمون خارطة المستقبل من خلال مشاركاتهم في الانتخابات النيابية او البلدية التي تعتبر المستوى الاول لهم في طرح افكارهم وتعميقها تجاه مجتمعاتهم.

من جهته قال منسق هيئة شباب كلنا الاردن في العاصمة عثمان العبادي إن ورقة جلالة الملك النقاشية الثالثة حددت ادوار جميع الأطراف من حكومة ونواب واحزاب ومواطنين، و ان كلماته أسهمت في إثراء دور مجلس النواب بشكل مباشر.

و دار حوار موسع، في نهاية الجلسة، تركزت على دور مجلس النواب السابع عشر في تخطي الظروف الراهنة التي يمر بها الاردن.