خبراء مصريون يطالبون بعقوبة الإعدام

2015 03 03
2015 03 03

هل ان مصر مقبلة على موجة ارهاب؟+فيديوصراحة نيوز – رصد – طالب عدد من خبراء الأمن والقانون في مصر بتغليظ العقوبة التي يواجهها حاليا من يقوم بزرع عبوة ناسفة أو قنبلة بالسجن لمدة تتراوح من ثلاث إلى عشر سنوات لتصبح الإعدام شنقا، لمكافحة ما وصفوه بـ “حرب التفجيرات” التي تشنها جماعات عنف مسلحة ضد السلطات القائمة.

وشدد د. سيد عتيق، أستاذ القانون الجنائي بجامعة حلوان، على أن العقوبة الحالية لم تعد تحقق الردع المنشود في ظل تنامي التفجيرات العشوائية التي امتدت إلى المواطنين والأسواق والمواصلات العامة، ولابد من تطبيق الإعدام على كل من الفاعل الأصلي والشريك سواء بالتحريض أو المساعدة أو التمويل حتى لو كانت القنبلة مجرد عبوة هيكلية أو “محدث صوت”، مشيرا في تصريحات خاصة لشبكة “إرم” الإخبارية إلى أن الهدف هو إرهاب الشعب والدولة.

ويطالب اللواء علي عبد الرحمن، مساعد وزير الداخلية الأسبق، الرئيس عبد الفتاح السيسي باستخدام حقه الدستوري في ممارسة سلطة التشريع “حتى انتخاب البرلمان” في تعديل قانون العقوبات المتعلق بالمفرقعات حيث لا تكفي العقوبة الحالية حتى لو وصلت إلى حد السجن المشدد، موضحا أن حكم الإعدام يتسق مع رأي الدين في تطبيق حد الحرابة على كل من يقوم بترويع المواطنين والتسبب في قتلهم وتخريب المنشآت العامة للدولة.

ويؤكد اللواء رفعت خضر، مدير مباحث محافظة الشرقية، أن وزارة الداخلية تبذل جهودا استثنائية لمواجهة “عصابات التفجيرات” التي تستهدف تعطيل خارطة الطريق وقمة شرم الشيخ الاقتصادية المرتقبة، غير أن الأمن بحاجة ماسة إلى عنصرين أساسيين: تغليظ العقوبة بهدف تحقيق الردع وتعاون المواطنين في الإبلاغ الفوري عن أي أجسام مشبوهة.