خبر مؤتمر قوات حفظ السلام

2013 05 28
2013 05 28

76بحضور مدير الأمن العام الفريق الركن توفيق حامد الطوالبة انطلقت صباح اليوم إعمال اللقاء الإقليمي الرابع لتطوير الإطار الاستراتيجي لشرطة حفظ السلام الدولية  والذي تعقده مديرية الأمن العام بالتعاون مع شرطة الأمم المتحدة .

وقال الفريق الركن توفيق حامد الطوالبة ان مديرية الأمن العام تكرس جميع جهودها وامكانياتها البشرية والتدريبية وتضعها تحت مظلة الأمم المتحدة لتساهم في إنجاح الرسالة النبيله التي تضطلع بها في تحقيق السلم والوئام في مختلف  دول العالم المحتاجة لها ,مبينا ان الاردن كان من اولى الدول التي بادرت بالمشاركة في قوات حفظ السلام في العديد من الدول وساهمت في احلال الأمن والسلام فيها .

وأضاف الفريق الركن الطوالبه أن ما  تشهده بعض دول  العالم اليوم من صراعات واضطرابات تنعكس على الأمن والسلم العالمي وتشكل تحدياً جديداً يتطلب منا جميعاً تقييم الأداء وصياغة حلول أكثر واقعية لتلك التحديات التي تواجه عمل شرطة الأمم المتحدة اثناء ادائهم لواجباتهم الانسانية والشرطية والعمل على ترجمة تلك الحلول على ارض الواقع لتساهم في تطوير ادائهم وايصال رسالتهم الإنسانية بكل حرفية ومهنية .

من جانبه أشار رئيس قسم التخطيط والتطوير الاستراتيجي في الأمم المتحدة اندرو كاربنتر إلى أن المأمول من هذا اللقاء أن يصب في تطوير استراتيجيات العمل والتأسيس لرؤيا واضحة لدور ومهام شرطة الأمم المتحدة لتكون الخدمات المقدمة من العاملين في الشرطة تحت مظله الامم المتحدة على مستوى عالٍ من المهنية بعد اعادة تدريبهم وتمكينهم من القيام بواجباتهم على أكمل وجه .

كما بين  مدير مركز القطاع الأمني في معهد السلام روبرت بيريتو أن الأردن من الدول السباقة بالمشاركة بقوات حفظ السلام الدولية في مناطق الصراع والاضطرابات المختلفة حول العالم وساهم مشاركوه وبشكل رئيسي ومحوري بنجاح مهام الأمم المتحدة المختلفة وخاصة في مجالات تدريب الشرطة المحلية في بلدان الصراع لما يتمتعوا به من انضباط وإدارة والتزام .

يشار الى أن المؤتمر والذي يستمر ثلاثة أيام سيعمل على الخروج بتوصيات تعزز من فعالية  الاداء الشرطي للعاملين في الأمم المتحدة . .