خرفان :الاردن مركز استراتيجي مهم لتعزيز التجارة والخدمات

2014 11 21
2014 11 21

635521652497061516صراحة نيوز – اكد النائب الاول لرئيس غرفة تجارة الاردن غسان خرفان ان الاردن يعتبر مركزا استراتيجيا مهما لتعزيز التجارة والخدمات واستقطاب استثمارات خارجية بقطاعات استثمارية ذات قيمة مضافة للاقتصاد الوطني.

وقال خرفان في ورقة عمل قدمها للمنتدى الاقتصادي العربي -البلجيكي اللوكسمبورغي التاسع بالعاصمة البلجيكية بروكسل ان الاردن يكتسب ثقة متزايدة باعتباره موطنا للامن والامان جعلته قبلة للمستثمرين ومركزا للاعمال التجارية الدولية كما يملك مزايا وعناصر جاذبة تجعل منه بيئة اعمال حيوية.

واضاف ان الاردن بات الان مركزا للخدمات اللوجستية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وصناعة البرمجة ولدية شراكات تجارية مع الكثير من الشركات الدولية لكنه ما زال يحتاج الى الدعم المالي والخبرات الفنية للشركات الصغيرة والمتوسطة.

واشار الى ان الاردن يرتبط بالعديد من اتفاقيات التجارة مع مختلف التكتلات الاقتصادية العالمية وفي مقدمتها اتفاقية الشراكة مع دول الاتحاد الاوروبي مؤكدا ان هذه الاتفاقيات شكلت اداة مهمة لتنمية تجارته الخارجية وتعزيز صادراته بالاسواق الخارجية حيث باتت تصل الى حوالي مليار مستهلك.

وبين خرفان في ورقته ان الاردن يمتلك مناطق حرة ومدن صناعية ومناطق مؤهلة توفر للمستثمرين الكثير من الحوافز وتمتاز بتوفر البنى التحتية والخدمات التي يحتاجها اصحاب الاعمال بتكاليف معقولة وشبكة طرق ممتدة داخل المملكة وخارجها بالاضافة الى مناطق للتخزين وشركات متخصصة بالخدمات المساندة للانشطة الاقتصادية .

وتناول خرفان في ورقته قطاع السياحة ودوره في رفد الناتج المحلي الاجمالي بحوالي 800 مليون دولار سنويا ودوره في توفير فرص العمل مشيرا الى المكانة السياحية التي تحتلها المملكة وبخاصة الدينية والعلاجية وسياحة المغامرات.

وحول قطاع النقل اشار خرفان الى ان الاردن يعمل حاليا على وضع خريطة طريق للانضمام الى الاتفاقيات الدولية المتعلقة بنقل المواد الخطرة والقابلة للتلف الى جانب وجود ميناء بحري عصري يسهم بشكل مباشر في فتح اسواق جديدة مؤكدا ان ميناء العقبة يمثل بوابة استراتيجية للاردن ونقطة اتصال مهمة على ساحل البحر الاحمر.

واعتبر ان قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يعتبر احد القطاعات المتطورة بالاقتصاد الوطني بنسب نمو هي الاعلى وبمعدل 50 بالمئة سنويا مشيرا الى ان تطوره يعتبر المدخل الى تحديث الحياة الاقتصادية والاجتماعية بالمملكة.

وقال ان قطاعات الاتصالات السلكية واللاسلكية والحلول التكنولوجية للاعمال المصرفية والحكومة الالكترونية وتطبيقات الانترنت وحلول التجارة الالكترونية وحلول الوسائط المتعددة والرسوم المتحركة ومراكز الاتصالات تعتبر المجالات الاسراع نموا ضمن هذا القطاع.

واوضح ان سوق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يشهد نموا كبيرا بفضل السياسات الموجهة نحو السوق والبنية التحتية والقوى العاملة المؤهلة والمدربة والدعم الحكومي مبينا ان الاردن قام بتحديث 75 بالمئة من القوانين ذات العلاقة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث اصبح مناخ الاعمال جاذبا للاستثمار المحلي والخارجي.

واوضح خرفان ان استقرار الوضع السياسي بالمملكة اسهم في جذب شركات عالمية وكبرى لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مثل مايكروسوفت وسيسكو وانتل وسيمنس وبات القطاع يحتل واحدة من المراتب الثلاثة العليا للاستثمار.

يذكر ان المنتدى نظمته الغرفة التجارية العربية البلجيكية اللوكسمبورغية وغرفة تجارة الأردن كشريك رئيسي والاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية تحت عنوان (بناء مستقبل أكثر إشراقاً من خلال الشراكة).