خريس : بدأ زمن الانتصارات وولى زمن الهزائم

2015 07 13
2015 07 13

042e2ef7fec78e148d2c703112d956b7صراحة نيوز – قال عضو نقابة المحامين الأردنيين والناشط السياسي سميح خريس ان الهوية العربية هي الهوية الثابتة والثابت لا يتغير وان الهويات الإقليمية لا تؤدي الى الى التدمير وليس التحرير .

واضاف في مداخلة له على هامش الاحتفال الذي اقامته اللجنة الوطنية للاحتفال بيوم القدس العالمي يوم الجمعة الماضي في النادي الارثوذكسي بعمان بحضور سفير ايران لدى الاردن جتبى فردوسي بور والقائم باعمال السفارة السورية المستشار محمد ابو سرية ” وكما نتمسك بكل ذرة من القدس نتمسك ايضا بكل ذرة من ارض فلسطين من النهر الى البحر فلا تختلف عن حيفا ويافا واللد والرملة ونتمسك بعروبتها من النهر الى البحر ” واضاف ” وباستردادها وبتحريرها وهو ممكن وواجب اذا شئنا وباعتقادي الان بدأ زمن الانتصارات وولى زمن الهزائم وبدات تعود سنوات روائع الكرامة العربية ” وقال ” ان تعود المقاومة العربية ، لتكون بدأ من بلاد الشام حاضنة للمقاومة العربية لنعود ونقول الارض بتتكلم عربي ”

واضاف “ان الخاص لا يتعارض مع العام و ان هذا الزمان يعيد المحور المقاوم الحقيقي بوجه الولايات المتحدة الامريكية والغرب الذين خلقوا الكيان الصهيوني ليكون رأس حربة في وجهنا ” .

وقال ” ومن خلال هذا المحور فهناك بعضا من ابناء جلدتنا حملوا دينا ضد الدين وحملوا اسلاما ضد الاسلام وحملوا اجندة أمريكية صهيونية ضد الرسالة المحمدية نقول لهم بان ممارساتكم هذه هي حماية للكيان الصهيوني وانكم تعبدون ما لا نعبد ولكم دينكم ولنا دين ولا علاقة لنا بكم ولا علاقة لكم بنا ” وختم مداخلته بان هذا المحور بدأ من دمشق وغدا من العراق وايران في حين ان من بين ابناء جلدتنا يقبلون بأي جزء من ارض فلسطين مقابل ان يكون حاكما او يسمي نفسه سلطة . وقال ” نحن مع انفسنا مع امتنا العربية مع سوريا وكل سوريا شمالها وجنوبها وشرقها مع غربها ونقول للتكفيريين لقد اقتربت نهايتكم ” .