دحام يخطف الفوز لمسابقة ريد بُل كار بارك درِفت في التصفيات الإماراتية

2015 04 18
2015 04 18

Photo caption first Ahmad Daham,  second Jihad Hassan and Third Ghandi Hatoukaدبي- صراحة نيوز – قدم السائق الأردني أحمد دحام أداءً رائعاً لينتزع صدارة تصفيات ريد بُل كار بارك درِفت في   حديقة”آيسلاند”للألعابالمائية في رأس الخيمة، التي أقيمت تحت رعاية سمو الشيخ سعودبنصقرالقاسمي.

وسجّل حامل لقب الدرِفت 381 نقطة في سيارته نيسان سيلفيا، فيما جاء بطل الإمارات العام الماضي جهاد حسن في المركز الثاني برصيد 346 نقطة، وغاندي حاتوقاثالثاً بعدما جمع 327 نقطة. وقد ارتكب الإماراتي أحمد العامري خطأً في الجولة الأخيرة في سيارته نيسان 350Z ليحتل المركز الرابع أمام جمهور تخطى ألفي متفرج.

وسيمثل دحام وحسن الإمارات العربية المتحدة في النهائي الإقليمي لمسابقة ريد بُل كار بارك درِفت الذي ستحتضنه الكويت في أكتوبر المقبل. وسيكون دحام أمام مهمة الدفاع عن لقبه الإقليمي.

ويواجه السائقون هذا العام تحدي إظهار أقصى درجات الدقة في القيادة الاستعراضية، إذ تشمل العلامات التي يمنحها الحكام من مجموع 400 نقطة: 160 نقطة لمهارات الدرِفت، 40 نقطة لكل من صوت هدير المحرك، والدخان الناتج عن احتكاك الإطارات بأرضية المسار، ودوران السيارة حول نفسها في مربع ضيِّق ضمن المسار، إضافة الى 60 نقطة لكل من شكل السيارة، والقدرة على الاقتراب قدر الإمكان من المخروطات التي تحدد المسار من دون الإرتطام بها.

وقال دحام محتفياً بفوزه: “فاقت المنافسة كل التوقعات، ولم يكن اختيار الفائز بالأمر السهل بالنسبة للحكام، ولحسن الحظ أني أحرزت المركز الأول في نهاية المطاف”. وأضاف: “في ظل الضغط الإضافي الذي فرضته القواعد الجديدة للمسابقة هذا العام، كان عليَّ أن أحقق جولة ممتازة وأسجل أكبر قدر ممكن من النقاط، إذ كنت متيقناً لقدرات السائقين الثلاثة الآخرين، وأنا سعيد للفوز خصوصاً في ظل المنافسة القوية التي برزت في التصفيات، وآمل في تكرار العروض عينها في أكتوبر في الكويت”.

وقال محترف الدرِفت الأسطوري وبطل الراليات عبدو فغالي: “كان شرف كبير لنا أن يرافقنا الشيخأحمدبنسعودبنصقرالقاسمي في جولة في سيارة الـ”فورد موستانج وينغز فور لايف”، ويختبر معنا شعور الدرِفت، وهو بكونه شخصاً محباً للسيارات، أعرب عن تقديره للجهد والمهارة والموهبة التي تتطلبها منافسات الدرِفت”.

وأضاف فغالي: “كانت المنافسات شيّقة في ظل العروض الاستثنائية التي قدمها السائقون، وقد أثبت أحمد دحام في نهاية المطاف لماذا هو “ملك الإنجراف” بأداء شبه مثالي في كل الجولات”. وخلص الى أن “الجانب الأكثر إرضاءً يتمثل بارتفاع مستوى المنافسة وتقارب المستويات سنة بعد سنة”.

الترتيب النهائي

المركزالسائق
أحمد دحامالأول
جهاد حسنالثاني
غاندي حاتوقاالثالث
أحمد العامريالرابع