دكتوراه بالأزهر: الحجاب عادة وليس فريضة!

2013 11 14
2013 11 16

147صراحة نيوز – منحت جامعة الأزهر درجة الدكتوراه للشيخ مصطفى محمد راشد بتقدير امتياز على رسالته التي حملت عنوان “الحجاب عادة وليس فريضة”.

وأشار الشيخ في رسالته إلى أن تفسير الآيات بمعزل عن ظروفها التاريخية وأسباب نزولها أدى إلى الالتباس وشيوع مفهوم خاطئ حول حجاب المرأة في الإسلام المقصود به غطاء الرأس الذي لم يُذكره لفظه في القرآن الكريم على الإطلاق.

واعتبر الشيخ راشد أن بعض المفسرين رفضوا إعمال العقل واقتبسوا النصوص الدينية في غير موقعها، وأن كل واحد من هؤلاء فسرها إما على هواه بعيدا من مغزاها الحقيقي، وإما لنقص في القدرات التحليلية.

وأرجع ذلك الى ما قال عنه “آفة نفسية”، وتعطيل الاجتهاد رغم أن المجتهد ينال حسنة من الله حتى وإن أخطأ.

ويرى أصحاب هذا الرأي أن السبب في ذلك يكمن في قاعدة “النقل قبل العقل” المعتمدة في البحث الإسلامي.

وكالات مصرية