دير شبيغل الألمانية: الأمريكيون يدربون المعارضين السوريين في الأردن

2013 03 12
2013 03 12

قالت أسبوعية دير شبيغل الألمانية نقلا عن معارضين سوريين إن الولايات المتحدة تقوم بتدريب مقاتلي المعارضة في الأردن.

وقالت الصحيفة إنه ليس واضحا ما اذا كان الأمريكيون الذين يتولون تدريب المقاتلين السوريين يعملون لصالح شركات خاصة ام انهم من عناصر الجيش الأمريكي، ولكنها أكدت ان بعضا منهم على الأقل يرتدون الزي العسكري.

ويتركز التدريب على استخدام الأسلحة المضادة للدروع.

وقالت الصحيفة إن 200 مقاتل تقريبا قد اكملوا التدريب بالفعل في الاشهر الثلاثة الماضية، وان هناك خطة لتدريب 1200 من عناصر الجيش السوري الحر في معسكرين يقعان جنوبي وشرقي الأردن.

من جانبها، قالت صحيفة الغارديان البريطانية إن مدربين أمريكيين يقومون بتدريب مقاتلي المعارضة السورية في الأردن، مضيفة ان مدربين بريطانيين وفرنسيين يشاركون في هذا النشاط الذي تقوده الولايات المتحدة.

وقالت دير شبيغل إن جهاز المخابرات الأردني يشارك ايضا في برنامج التدريب الذي يهدف الى إعداد 12 وحدة تقريبا تضم 10 آلاف مقاتل باستثناء الاسلاميين المتشددين.

ونقلت الصحيفة عن أحد منظمي برنامج التدريب قوله “إن المخابرات الأردنية تريد منع السلفيين من التوجه الى سوريا من الأردن ثم العودة اليه ثانية لاثارة القلاقل.”

ولم يتسن التأكد من صحة هذه التقارير من مصادر مستقلة.

فقد رفض ناطق باسم وزارة الدفاع الأمريكية التعليق على ما جاءت به الصحيفة الألمانية، كما امتنعت وزارة الخارجية الفرنسية ووزارتا الدفاع والخارجية البريطانيتان عن التعليق.

وكانت الولايات المتحدة قد قالت إنها ستوفر المساعدات الطبية والغذاء للمعارضة المسلحة بشكل مباشر، ولكنها رفضت تزويد المعارضين بالاسلحة خشية وقوعها في أيدي الاسلاميين المتشددين.

ويعتقد على نطاق واسع ان السعودية وقطر تقومان بتسليح المعارضة السورية، كما قرر وزراء خارجية الدول الاعضاء في جامعة الدول العربية الاربعاء الماضي السماح للدول الاعضاء بالجامعة بتسليح المعارضة.