“دينة 20 الف دينار ” وراء جريمة مقتل مصري بضاحية الرشيد

2015 08 04
2015 08 04

تنزيلصراحة نيوز – كشفت التحقيقات الأولية عن تفاصيل مثيرة في جريمة مقتل المصري على يد عراقي بضاحية الرشيد شمالي عمان مساء السبت الماضي، بالإضافة لما قاله شقيق المغدور .

وتشير تفاصيل الجريمة إلى أن المغدور ‘عمرو’ الذي يعمل منذ عشر سنوات بأحد المقاهي في عمان، تعرف على الجاني وهو عراقي الجنسية من خلال تردد الاخير على المقهى، إذ نشأت بينهما علاقة صداقة، وقبل أربعة أشهر قام عمرو بإقراض الجاني مبلغ 20 ألف دينار بحجة أنه يحتاج المبلغ لفترة وجيزة.

وبعدها طلب عمرو الذي يبلغ من العمر 32 عاما، من الشاب العراقي تسديد المبلغ لأكثر من مرة، قائلا إن والدته تنتظره منذ عشر سنوات ليبني منزلا للعائلة وإن أخيه مقبل على الزواج، إلا أن الأخير رفض ذلك، وكان الاتصال الأخير بينهما هاتفيا مساء السبت الماضي، إذ وعده الجاني بتسديد المبلغ كاملا، بحسب مصدر أمني وشقيق عمرو.

وبعدها قام العراقي برفقة شقيقه وصديقهما باصطحاب عمرو من المقهى الذي يعمل فيه بالرابية الى منطقة خالية بضاحية الرشيد، وجرى بينهم نقاش حاد ليقوم الجاني بنحر عمرو بسكين من الخلف داخل السيارة، خرج على إثرها عمرو مسرعاً، إلا أن القاتل لم ينفك منه، ليقوم باللحاق به وضربه بالسكين على قدميه من الخلف، ومع ذلك تمكن عمرو من السير قرابة الـ100 متر نحو أقرب صيدلية.

وعند دخوله تحدث مع الدكتورة المناوبة لمدة دقيقة قائلاً ‘اتصلي بأخي محمد وقولي له أن القتلة هم فلان وفلان وفلان وأعادها ثلاث مرات وفارق الحياة بعدها’، لتقوم الدكتورة بالاتصال بالاجهزة الامنية على الفور، وتبلغهم بالأسماء التي نطق بها عمرو قبل أن يفارق الحياة.

وقال المصدر إن القاتل قام بضرب نفسه بالسكين، ليدعي أنه أقدم على فعلته بحجة الدفاع عن النفس وشقيقه كذلك، بينما حاول صديقهما الفرار خارج المملكة، إلا أن الاجهزة الامنية قامت بإلقاء القبض عليه.

وأشار شقيق عمرو إلى أن والدته كانت تنتظر ابنها منذ عشر سنوات بفارغ الصبر للعودة إلى مصر، وكانت تترقب عودته لحضور حفل زفاف شقيقه يوم الثلاثاء، لترى ابنها البكر بثوب الكفن بعد مقتله نحراً بالسكين .

إلى ذلك، قال المشرف على القسم القنصلي في السفارة المصرية بالأردن، المستشار شريف مختار: ‘إننا نتابع مجريات التحقيق في حادث مقتل مواطن مصري بعمان أمس الأول السبت على يد عراقي بسبب خلافات مالية بينهما’.

ووصف مختار الحادثة بـ’المفجعة’، قائلا ‘نحن حريصون على إنفاذ القانون والحصول على حقوق القتيل’ ، مشيرا إلى أن شقيق القتيل قدم إلى مقر السفارة بعمان وقام بعمل توكيل لمحاميها لمتابعة القضية وضمان حقوق أخيه.

الغد – حمزة دعنا