رؤوف ابو جابر يروي قصة الروتاري في الاردن

2015 02 24
2015 02 24
8صراحة نيوز – اكد الدكتور رؤوف ابو جابر احد مؤسسي اندية الروتاري في الاردن ان الروتاري منذ ان تواجد على ارض المملكة الاردنية الهاشمية في عام 1956 وحتى الان قدم خدمات جليلة للمجتمع الاردني في عدة قطاعات وكان على الدوام لصيقا بقضايا الامة ومدافعا عنها وان هذه الصفة هي التي مكنت الروتاري من الاستمرار في تقديم خدماته للمجتمع .

وقال ابو جابر في محاضرة القاها مساء امس خلال الاجتماع المشترك الذي عقده ناديا روتاري عمان نهر الاردن وعمان جرش بمناسبة مرور 110 عاما على تأسيس منظمة الروتاري الدولية ان انفتاح الروتاري على المجتمع ومشكلاته والعمل الدؤوب المخلص من اجل حلها عبر مشروعات خدمية تلامس احتياجات الناس تعد السبب المباشر في نجاح منظمة الروتاري في الاردن بالاضافة الى ان اعضائها كانوا على الدوام من المخلصين للوطن ولا يزجون انديتهم في الامور السياسية ولا الدينية مما ابقاهم على مسافة واحدة من مختلف فئات المجتمع .

وقدم ابو جابر سردا تاريخيا لنشأة اندية الروتاري في الاردن منذ عام 1956 وحتى العام الحالي مشيرا الى الثلة من رجالات الوطن الذين عملوا على تأسيس الاندية في الاردن وعملوا بجد واخلاص من اجل توفير التمويل للعديد من المشروعات وخاصة في البدايات التي كان مجتمعنا الاردني يعاني من الفقر وقلة الموارد .

وذكر ابو جابر ان باكورة مشاريع الروتاري في الاردن كان توفير عربة اسعاف مجهزة تجهيزا كاملا وتم تقديمها لجمعية الهلال الاحمر الاردني والتي مكنت من تقديم الخدمة الطبية لشريحة واسعة من ابناء المجتمع وعلى مدى سنين طوال .

وقال انه ونتيجة العطاء الموصول لاعضاء الروتاري عبر انديتهم في الاردن حظي الروتاري بمحبة الناس واقامة الصداقات مع كافة فئات المجتمع .

واشار الى ان الطبيعة التطوعية لاندية الروتاري جعلت الاعضاء على الدوام يشعرون براحة الضمير وانهم ادوا واجبهم تجاه مجتمعهم والانسانية مؤكدا على ان هذا هو الشعور الاسمى الذي يمكن للانسان ان يحس به وهو ما يوفره الروتاري لكل عضو فيه .

وقدم ابو جابر مثالا على تلاصق اعضاء الروتاري مع قضايا امتهم حين انبرى مجموعة من الاعضاء لتوجيه خمسة الاف رسالة نصية في العام 1967 الى خمسة الاف نادي روتاري في العام اعربوا فيها عن احتجاجهم على احتلال اسرائيل للضفة الغربية وطالبوا المجتمعات الدولية على العمل من اجل احقاق حقوق الشعب الفلسطيني وان يدفعوا الحكومات المعنية في الصراع على عدم الانحياز الى جانب دون اخر في الصراع العربي الاسرائيلي .

وقال انه رغم ان الروتاري لا يتدخل في الشؤون السياسية الا أن هذه الرسائل تم توجيهها من نواحي انسانية ووطنية صرفة وباستثمار علاقات اندية الروتاري بعضها ببعض في كل انحاء العالم .

وجرى خلال الاجتماع احتفال رمزي بمرور 110 اعوام على تأسيس الروتاري الدولي باضاءة الشموع الاحتفالية .

1 6