رئيس وزراء اليابان يقيم مأدبة رمضانية لـ 35 سفيرا عربي واسلامي

2014 07 17
2014 12 14

123صراحة نيوز – وكالات – استضاف رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي سفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية لخمس وثلاثين دولة إسلامية وعربية من بينها الأردن في حفل افطار رمضاني في مقر إقامته الرسمية مساء اليوم الأربعاء.

وحضر الحفل شخصيات إسلامية مقيمة في اليابان، ومسؤولون يابانيون لهم علاقات وثيقة مع دول الشرق الأوسط. إضافة إلى سفير المملكة الأردنية الهاشمية في طوكيو ديماي حداد.

وافتتح آبي الحفل بكلمة ترحيبية بضيوفه منوهاً إلى أنه زار منذ تولي مركزه العديد من الدول الإسلامية في الشرق الأوسط وافريقيا، وجنوب شرق آسيا “وهناك توجد مبادئ التوافق مع البشرية وحب الآخرين وهذه تُظهِرَ روح الإسلام السمحة وأشعر بقوة أنه توجد قواسم مشتركة لهذه المبادئ والأفكار مع القيم اليابانية في التعايش المشترك”.

وأضاف آبي أن “اليابان تنشد بقوة تحقيق السلام والازدهار في الشرق الأوسط وتعزيز علاقات الصداقة مع شعوبها” معرباً عن حزنه لما وصلت إليه الأوضاع الراهنة في الشرق الأوسط “.

ثم ألقى السفير الفلسطيني وليد صيام بصفته عميد السلك الدبلوماسي للدول الإسلامية في طوكيو كلمة بهذه المناسبة قال فيها أن “الأحداث والتطورات الأخيرة في منطقتنا تقدم أسباباً لكي تعطي اليابان اهتماماً إضافياً بالشرق الأوسط، وبأن تواصل مساعيها وجهودها من أجل تحقيق سلام عادل ودائم بين فلسطين واسرائيل، وأن تدعم بقوة القوى المعتدلة في العالم الاسلامي”.

ووصف نائب رئيس الحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم ماساهيكو كومورا الوضع في الشرق الاوسط بانه “مازال صعب جدا” مؤكداً مسار الحكومة اليابانية في تعزيز العلاقات مع الدول الإسلامية، معربا عن آماله في تحقيق السلام والإستقرار في تلك المنطقة.

يشار الى انه منذ العام 2005 يقيم مكتب رئيس الوزراء الياباني هذا الحفل.