رجوي تهنيء الانتصار الباهر للشعب الفلسطيني

2012 11 30
2012 11 30

في رسالة بعثت بها الى السيد محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية هنأت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية باسم الشعب الايراني والمقاومة الايرانية الانتصار الباهر للشعب الفلسطيني ولدولة فلسطين ولمنظمة التحرير الفلسطينية الذي تحقق في الامم المتحدة، قائلة: ان رفع موقع دولة فلسطين الشقيقة إلى دولة غير عضو (مراقب) في الامم المتحدة باتفاق عالمي واسع من قبل اعضاء الامم المتحدة هو انجاز عظيم للشعب الفلسطيني الكبير وجميع الشعوب في المنطقة.

  واكدت السيدة رجوي إنّ المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق الايرانية تجد نفسها في هذه اللحظات المليئة بالفخر شريكة في أفراح الشعب الفلسطيني البطل، خاصة أن هذا الانتصار مؤشر لفشل السياسة الخائنة التي انتهجتها الفاشية الدينية الحاكمة في إيران والتي لم تدّخر أيّ جهد في وضع العراقيل وبثّ الفرقة في مسار إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

  إنّ النظام الآيل للسقوط الحاكم في ايران والذي يعيش كابوس سقوط حليفه الستراتيجي في سوريا، ينغمس في دوّامة من العزلة المتزايدة في المنطقة، خاصة بين الدول العربية، بعد انتصار الثورة الفلسطينية والشعب الفلسطيني، ولاشكّ أن هذه الحالة تبشّر باقرار السلام والاستقرار واستباب علاقات الاخوّة من خلال ربيع ايراني وسقوط نظام الملالي المناوئ للانسانية  والانتصار النهائي للشعب الفلسطيني وتأسيس دولة فلسطين المستقلة.

  امانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية