رسو اول باخرة فوسفات على رصيف الفوسفات الجديد بالعقبة

2012 12 14
2012 12 14

رست اليوم الجمعة في العقبة اول باخرة فوسفات على الرصيف الجديد للفوسفات كتجربة اولى لدراسة مخاطر الاصطفاف على الميناء الجديد. ويأتي انشاء الميناء الجديد جنوب العقبة ضمن الخطة الشمولية لمشروع منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، وبناء على الاتفاقية التي وقعتها شركة تطوير العقبة مع شركة مناجم الفوسفات الاردنية لتشغيل وإدارة وتطوير وبناء ميناء الفوسفات الجديد الذي تصل كلفته الاجمالية نحو 240 مليون دولار اميركي. ودخلت اول سفينة فوسفات التي تحمل اسم ( يونايتيد ميلوس) كتجربة اولى لدراسة طريقة ادخال بواخر وسفن الفوسفات على الرصيف الجديد لتفادي أية عوائق او مشاكل، حسب الكابتن البحري في شركة ميناء العقبة للخدمات البحرية ظافر فريحات. وقال فريحات ان قاطرات الشركة ادخلت اول سفينة امس بنجاح كبير بحضور طواقم السلطة البحرية ووكلاء الملاحة ومدير عام شركة ميناء العقبة للخدمات البحرية جوهن كارسي. ويعد الميناء الجديد المتخصص من اهم المشاريع الرامية لتطوير المرافق المينائية في العقبة بالشراكة مع القطاع الخاص لتخفيف العبء عن كاهل الدولة في تمويل الانفاق الرأسمالي المطلوب ولإعادة تأهيل وتطوير وتوسعة المرافق المينائية، ويصب في جهة تحويل منطقة العقبة الى بوابة لوجستية وبوابة للنقل المتعدد الوسائط التي ستسهم في رفع القدرة الاستيعابية لخدمة متطلبات الاستيراد والتصدير لمنطقة الشرق الاوسط وخدمة الاقتصاد الوطني. وبموجب الاتفاقية فإن لشركة مناجم الفوسفات الحق في تطوير وتصميم وتمويل وبناء وتشغيل وإدارة ميناء الفوسفات الجديد على اساس مبدأ البناء والتشغيل والنقل (BOT) ولمدة 30 عاما. وحسب تصريحات سابقة لمسؤولي شركة مناجم الفوسفات فإن ميناء الفوسفات الجديد يتضمن اعمال تصدير خام الفوسفات وإتاحة الفرصة لشركة تطوير العقبة لاغلاق ميناء الفوسفات الحالي وتمكينها من تنفيذ اهدافها بتطوير منطقة الميناء الحالي كما سيضمن حجم مناولة سنوية بمعدل يصل الى 6 ملايين طن عبر الرصيف البالغ طوله 280 مترا ويؤمن رسو السفن العملاقة (الجيل الجديد) ومرافق تحميل الفوسفات من الرصيف والى السفن ونظام حزام ناقل (مغلق) للفوسفات يربط منطقة التحميل في الميناء بالمرافق التخزينية.